نجــــــــــــــــــــــــــــــــــــد

دول تتدارس مدى جهوزية الدول لمواجهة الانفلونزا الوبائية في م

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

دول تتدارس مدى جهوزية الدول لمواجهة الانفلونزا الوبائية في م

مُساهمة من طرف dreamnagd في الخميس ديسمبر 06, 2007 6:31 pm

دول تتدارس مدى جهوزية الدول لمواجهة الانفلونزا الوبائية في مؤتمر دولي بالهند
(صحفيون دوليون يتلقنون أساليب تغطية أحداث انفلونزا الطيور)

من شيريل بيليرين، المحررة في موقع يو إس إنفو
نيودلهي، 5 كانون الأول/ديسمبر، 2007- قبل يومين من انعقاد المؤتمر الوزاري الدولي حول الانفلونزا الوبائية وانفلونزا الطيور بنيودلهي، من 4 الى 6 الشهر الحالي، التقى صحفيون من الهند وأفغانستان في ورشة عمل دامت يومين كي يتلقنوا أساليب تغطية تطورات المرض الفيروسي المعّل الذي يصيب الطيور، والذي يصيب البشر كذلك، في 12 بلدا حتى الآن.

وجاء الحضور، وفي عدادهم ذكور وإناث، من محطات إذاعة وتلفزة ومجلات وصحف في المنطقة. وبفضل التوقيت الملائم ضمّ المحاضرون مسؤولين رفيعي المستوى وخبراء انفلونزا طيور هم أعضاء في الوفد الأميركي الى الاجتماع الوزاري. وقد رعت وزارة الخارجية الأميركية ورشة العمل التي نظمت في المركز الأميركي بنيودلهي.

وقل غوستاغو وين، المشرف على ورشة العمل وأحد مسؤولي التنمية في التدريب الإعلامي الدولي في مكتب البث الدولي التابع للحكومة الأميركية: "الغاية من التدريب هو التيقن من ان المراسلين سيتلقون ما يكفي من المعلومات والحقائق من الخبراء العاملين على الصعيد الدولي."

وكان في عداد المحاضرين من وزارة الزراعة الأميركية جوزف أنيللي كبير مسؤولي مصلحة البيطرة وبرامج صحة الحيوان في هيئة البرامج الطارئة، ودان شيسلي نائب مدير برنامج الخدمات الدولية في مصلحة التفتيش على صحة الحيوان والنبات.

كما سترعى وزارة الخارجية ورشة عمل ثانية تختصّ بانفلونزا الطيور وذلك لمنفعة صحفيين من بنغلاديش والهند وغيرها من دول في المنطقة مباشرة في أعقاب الاجتماع الوزاري، وذلك يومي 7 و8 الشهر الحالي في كولكاتا، الهند.

واشار وين الى انه لا تزال تسود بلبلة بين بعض الصحفيين الأجانب بخصوص انفلونزا الطيور والانفلونزا الوبائية وبالأخص فيروس H5N1المعلّ، وكذلك بخصوص حقيقة ان انفلونزا الطيور هي في الأساس مرض لدى الحيوان الذي قلما كان له تأثير على البشر، حتى هذا التاريخ.

ومن بين 355 إنسانا أصيبوا بعدواه منذ العام 2003، توفي 205 منهم طبقا لأرقام منظمة الصحة العالمية وذلك في 12 بلدا، في حين أبلغ ما يزيد على 60 دولة عن تفشي فيروس H5N1 لدى الطيور.

وتعمل مجموعة وين مع منظمة الصحة العالمية التي ترعى كذلك برنامج تدريب للصحفيين الدوليين وتدعو محاضرين دوليين في طائفة مجالات اختصاص في مقرراتها الدراسية، ومن بينها الملاريا، وداء السلّ، والإيدز/فيروس نقص المناعة، وحرية الصحافة، والمبادئ الأخلاقية في مهنة الصحافة، وحتى طرق تأسيس محطة إذاعة.

وقال وين: "لقد قمت بثلاث حلقات تدريب أخرى حول انفلزنزا الطيور في غرب افريقيا وشرقها وقد لاقت هذه نجاحا باهرا. وقد تعلّمت من هذه العملية ان تلك الحلقات كانت نموذجا محمودا طالما دعونا خبراء من جميع المشاركين العاملين على نفس هذا الموضوع."

الى ذلك ذكرت هوميرا غامغوسار من راديو أريزو ومحطة تلفزة في مزاري شرف بأفغانستان: "كانت ورشة العمل مفيدة جدا لي والآن أيقنت ان الانفلونزا داء وانفلونزا الطيور داء آخر وقبل هذه الورشة كنا نعتقد أنهما نفس الشيء. والآن أصبحت أعرف كيف القن مشاهدينا وقرّاءنا ما يجب ان يفعلوه للتأثير على المرض."

ويذكر ان الاجتماع الوزاري في نيودلهي الذي استضافته حكومة الهند بالتعاون مع الشراكة الدولية حول انفلونزا الطيور والانفلونزا الوبائية هو مؤتمر دولي هام حول انفلونزا الطيور في العام الحالي وهو خامس مؤتمر من هذا القبيل يعقد منذ 2005.

واستنادا لتقرير صاغه شاراد باوار وزير الزراعة الهندي وانبوماني رامادوس، وزير الصحة والرفاه العائلي الهندي، وتلي على المؤتمرين، ان "المؤتمر بحدّ ذاته يبين الاهتمام الدولي بالانتشار الجغرافي لانفلونزا الطيور لدى الحوان والتحدي الذي تواجهه مؤسسات الرعاية الصحية في الوقت الذي يظل تهديد الوباء يخيّم على العالم."

وقال السفير جون لانغ رئيس الوفد الأميركي والممثل الخاص لانفلونزا الطيور والانفلونزا الوبائية في وزارة الخارجية الأميركية للصحافيين يوم 3 الجاري، وهو اليوم الأخير لورشة العمل: "لقد حضرنا الى هنا لأننا نود أن نسلط الضوء على قضية الانفلونزا الطيور لكي ترقى الى مستوى الأجندات الوطنية."

ومضى قائلا: "اننا نرغب بتنسيق المجهود بين البلدان التي أكثر ما تأثرت به وكذلك الحكومات المانحة." وقد انضم الى لانغ في ورشة العمل كينت هيل، مساعد مدير وكالة التنمية الدولية للصحة العالمية، والدكتور دانيال ميلر رئيس وحدة الانفلونزا الدولية بوزارة الصحة والخدمات الإنسانية الأميركية، وغيرهما من أعضاء الوفد الأميركي.

واشار لانغ الى ان الولايات المتحدة ترجو بأن تزيد من الشفافية في التبليغ عن المرض وتحسين استطلاع الإنفلونزا وغيره من أمراض، والمشاركة بعملية طويلة الأجلل بناء الطاقة لغرض تحديد واحتواء والاستجابة لهذه المسائل حينما يتفشى انفلونزا الطيور واحتمالات انتشار وباء الانفلونزا لدى البشر.

وقال هيل: "كل جهود المجتمع الدولي حيال H5N1 ستساعدنا في مجال اي مرض وبائي آخر يتأتّى لأن ذلك يدور حول كيفية تفاعلنا مع الحيوان وكيف نشكّل أجهزتنا لاستطلاع المرض وكيف نتجهز للرد وكيف نتعامل مع احتوائه وكيف نتعلم ونتعهد بالشفافية."

وتأمل الولايات المتحدة التي ساهمت بـ434 مليون دولار للمجهود العالمي لمواجهة انفلونزا الطيور باستنفار موارد أكثر خلال الاجتماع الوزاري بنيودلهي.

واشار لانغ الى أنه يوم الخميس (6 كانون الأول/ديسمبر) بقوله: "سأعلن عن تعهد جديد من الحكومة الأميركية الى هذا المجهود في مجال مساعداتنا الدولية."

للمزيد عن مؤتمر نيودلهي ( http://www.delmincon.com/ ) راجع الموقع الرسمي للمؤتمر على الشبكة العنكبوتية.

وللمزيد عن سياسات الولايات المتحدة راجع صفحة انفلونزا الطيور ( http://usinfo.state.gov/ar/global_issues/bird_flu.html ) على موقع يو إس إنفو.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أنا من نجد يكفيني هواها *** ويبري علتي شربي لماها

dreamnagd
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام

ذكر
عدد الرسائل : 19857
العمر : 49
مكان الإقامة : الرياض - نجد - وسط الجزيرة العربية
الوظيفة : أعمال حرة
الاهتمامات : الانترنت
نقاط : 241
تاريخ التسجيل : 19/05/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nagd.activebb.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى