نجــــــــــــــــــــــــــــــــــــد

جمعيات الموظفين المؤمنين تعزز ثقافة الشعور بالانتماء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

جمعيات الموظفين المؤمنين تعزز ثقافة الشعور بالانتماء

مُساهمة من طرف dreamnagd في الأحد ديسمبر 02, 2007 3:39 am

جمعيات الموظفين المؤمنين تعزز ثقافة الشعور بالانتماء
(الجمعيتان المسيحية والإسلامية في شركة "تكساس إنسترومنتس" تعززان الاحترام المتبادل)

من لويز فينر، المحررة في موقع يو إس إنفو
واشنطن، 30 تشرين الثاني/نوفمبر، 2007- يفتخر الموظفون في شركة تكساس إنسترومنتس بمدينة دالاس بثقافة الانتماء المشترك في شركتهم التي أقام الموظفون فيها جماعات متآلفة مسيحية وإسلامية ترمي إلى تشجيع التفاهم والاحترام المتبادلين.

ويقول ظفار إمام رئيس مبادرة رابطة الموظفين المسلمين، وهي وحدة من المجموعات ذات الاهتمامات الدينية المشتركة في الشركة "إن التفاهم و التسامح هما المفتاح الأساس للنجاح في مقرات العمل المتعددة الثقافات مثل شركة تكساس إنسترومنتس". وأضاف قائلا "إننا نعتقد بأن الجهل يلعب دورا كبيرا في إثارة النزاعات والعداوات بين الأشخاص، ليس فقط في مراكز العمل، بل أيضا خارجها".

أما كنت جونسون، وهو مؤسس ورئيس مبادرة القيم المسيحية، وهي مجموعة أخرى تم تكوينها في الشركة للتواصل بين الموظفين على أساس الدين، فيؤمن بأن ثقافة شركة تكساس إنسترومنتس في طريقة تعاملها مع قضية التنوع الديني تعتبر "استثنائية بكل معنى الكلمة". وأشاد "بروح الثقة المتبادلة، والتقدير والمودة التي تحد من الانقسامات الروحية هنا".

وقد تحدث الاثنان، بالإضافة إلى عضو آخر في مبادرة رابطة الموظفين المسلمين، هو أسامة الصفدي، مع موقع يو إس إنفو مؤخرا عن تجاربهم في شركة تكساس إنسترومنتس. وقالوا إن مبادرة جمعية الموظفين المسلمين ومبادرة القيم المسيحية قد أقاما معا عدة فعاليات، منها زيارات لمسجد، ولكنيسة معمدانية ولكنيسة مورمنية؛ واجتماعات موائد مستديرة بين الأديان؛ وحفلات جمع التبرعات؛ مع جماعات الموظفين الأخرى ذات الاهتمامات الدينية المشتركة؛ لمنكوبي الإعصار كاترينا.

وقال إمام "إن زيارة الكنيسة المورمنية كانت مفاجأة مدهشة بالنسبة لي. إذ كان هناك الكثير مما يتعين علي الإلمام به".

وأضاف "إننا نعتقد بأن التوعية تعد أمرا بالغ الأهمية. ولذا تقوم مبادرة جمعية الموظفين المسلمين بعقد ست إلى ثمان مناقشات مائدة مستديرة في وقت الغداء للموظفين غير المسلمين. والهدف من وراء هذه المناقشات "هو تقديم ما نعتقد أنه التعريف الصحيح بالإسلام ومواجهة عدم الدقة فيما تتناقله وسائل الإعلام حول الإسلام.

وأوضح إمام أن عددا يتراوح بين حوالي 15 إلى 25 شخصا يحضر عادة هذه المناقشات. وأردف أننا نفتح باب الأسئلة أمام المشاركين وكل شيء قابل للنقاش. ونتلقى أسئلة جيدة جدا، وأسئلة صعبة. إن هذه المناقشات صريحة ومفتوحة جدا".

وأشار إمام إلى أن العديد من الموظفين المسلمين يريدون من رؤساءهم أن يطلعوا على معلومات عن الإسلام "ويعرفون ما هي القضايا التي تثير دواعي القلق لدينا في مقرات العمل". وتابع يقول "إننا في مبادرة جمعية الموظفين المسلمين نقدر قيام شركة تكساس إنسترومنتس بتخصيص غرف ومرافق أخرى، حيث يمكن للمسلمين وغيرهم الاستراحة والتأمل وأداء الصلوات".

وأشاد كبير المستشارين القانونيين في شركة تكساس إنسترومنتس جونسون بزعماء الشركة على القرارات "الرائدة" التي اتخذوها لإقرار تكوين مجموعات موظفين تقوم على أساس الدين. وهناك الكثير من الشركات الأميركية التي تسمح لموظفيها بتكوين جماعات ذات اهتمامات مشتركة – مثل الموظفين السود والمتحدرين من أصل أسباني، وذوي العاهات، والمثليين والمثليات، على سبيل المثال. ولكن الجماعات ذات الاهتمامات الدينية المشتركة لا تزال أقل انتشارا. إذ لا توجد مثل هذه الجماعات في شركة جنرال موتورز، على سبيل المثال، وشركة فورد للسيارات لا توجد بها سوى جماعة واحدة فقط معترف بها رسميا هي شبكة فورد الدينية المشتركة.

وأقر "بأنه كانت توجد هناك بعض المخاوف الطبيعية"، لأن البعض كان يخشى "بأن المسيحيين سيجتمعون معا ويبدءون بإدانة كل من لا يؤمن بالطريقة التي نؤمن نحن بها. ونحن، كمجموعة أردنا تبديد هذا المفهوم من البداية".

وقال جونسون إنه بالرغم من أن أعضاء مبادرة القيم المسيحية قد لايتفقون مع بعض معتقدات المجموعات الأخرى أو أساليب حياتها، إلا أننا "نشعر بأنه إذا ما وضعت هذه المسائل جانبا والتظاهر بأنها لا توجد اختلافات، فهذا يعد خطأ، لأنه يمنع الناس من التواصل ببعضهم البعض".

وأردف أن من شأن وجود ثقافة شاملة للجميع في مقرات العمل "يعتبر تجارة رابحة جدا". ففي شركة تكساس إنسترومنتس التي تنتج أشباه الموصلات والمنتجات التقنية العالية الأخرى، أي شيء نفعله في عملية الإنتاج هذه المعقدة يتطلب التعاون والثقة".

وقال الصفدي، مدير برنامج المجموعة الآلية بالشركة، إنه يقدر الجو الايجابي في شركة تكساس إنسترومنتس بعد هجمات 11 أيلول/ سبتمبر الإرهابية في العام 2001. وتابع "أن زميلة لي جاءت إلي وعرضت منزلها على عائلتي لتأتي وتقيم فيه".

وأضاف الصفدي وهو فلسطيني "أن تلك الزميلة المذكورة يهودية. وقد قضينا جزءا من الليل في منزلها، ولكنني قررت مواجهة التحدي والذهاب إلى منزلنا. وكنا على ما يرام".

وقال الصفدي "إن اليهود والمسلمين على حد سواء، هنا في الولايات المتحدة، يعتنون ببعضهم البعض بأروع الطرق".

وقد مر إمام، وهو مدير قسم الهندسة الإنتاجية في الشركة، بتجربة مشابهة. فهو باكستاني. ويقول "إن مديري سألني بعد يوم من وقوع الهجمات الإرهابية في الحادي عشر من أيلول/سبتمبر عن أحوالي وأحوال عائلتي وإذا كانت زوجتي تواجه أية صعوبة، إذ كانت زوجته على استعداد لمرافقتها إلى البقالات وما إلى ذلك، وهو أمر أعتبره لطيفا ومؤثرا جدا".

وشركة تكساس إنسترومنتس مدرجة على قائمة مجلة "فورتشن 100" لكبريات المؤسسات التجارية منذ ثمانية أعوام. ومن بين الأسباب التي تم الاستشهاد بها في العام 2006، دعم الشركة للتنوع من خلال مجموعات التواصل بين الموظفين، ومنها مبادرة القيم المسيحية ومبادرة الموظفين المسلمين.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أنا من نجد يكفيني هواها *** ويبري علتي شربي لماها

dreamnagd
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام

ذكر
عدد الرسائل : 19857
العمر : 49
مكان الإقامة : الرياض - نجد - وسط الجزيرة العربية
الوظيفة : أعمال حرة
الاهتمامات : الانترنت
نقاط : 241
تاريخ التسجيل : 19/05/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nagd.activebb.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى