نجــــــــــــــــــــــــــــــــــــد

الرعاية الصحية تحتل مرتبة عالية في لائحة اهتمامات الناخبين ا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الرعاية الصحية تحتل مرتبة عالية في لائحة اهتمامات الناخبين ا

مُساهمة من طرف dreamnagd في الجمعة نوفمبر 09, 2007 11:07 pm

الرعاية الصحية تحتل مرتبة عالية في لائحة اهتمامات الناخبين الأميركيين
(أهم المترشحين للرئاسة يقترحون طرقاً لتحسين نوعية الرعاية الصحية وتقليص كلفتها)

من ميشيل أوستين، المحررة في موقع يو إس إنفو
واشنطن، 7 تشرين الثاني/نوفمبر، 2007- عندما يُسأل الناخبون الأميركيون عن القضايا الداخلية التي تهمهم أكثر من غيرها، تأتي الرعاية الصحية بين الأمور التي تحتل رأس القائمة.

ومن المتوقع أن تنفق الولايات المتحدة حوالى 2,3 تريليون (واحد إلى يمينه 11 صفر) دولار على الرعاية الصحية في العام 2007، أي حوالى 16 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي، وهي كلفة فردية تفوق بكثير ما يُنفق على الفرد الواحد في أي بلد آخر في العالم. والولايات المتحدة هي الدولة الصناعية الوحيدة التي تأمر رسمياً بأنه يمكن لجميع المواطنين الحصول على التأمين الصحي.

ويحصل معظم الأميركيين على التأمين الصحي بكلفة مخفضة ودعم مالي من خلال أصحاب العمل، وتظهر استطلاعات الرأي العام أن معظمهم راض عن التأمين المتوفر لديه من خلال هذا النظام. وتقدم الحكومة الأميركية المساعدة من خلال برنامج الضمان الصحي (Medicare) لمن بلغوا الخامسة والستين من العمر أو تخطوها ومن خلال برنامج المساعدة الصحية (Medicaid) لذوي الدخل المحدود.

وقال ألوين كاسل، مدير الشؤون العامة في مركز دراسة تغيير النظام الصحي، وهو منظمة أبحاث غير حزبية، إن "كلفة الرعاية الصحية والتأمين الصحي تشكل أحد بواعث القلق الكبيرة بالنسبة للأميركيين."

ولا يملك حوالى 47 مليون أميركي أي تأمين صحي، ومعظمهم من الفقراء. كما أن الكثير من الشركات الصغيرة لا يقدم تأميناً صحياً لموظفيه، ويمكن أن تزيد كلفة التأمين الصحي الذي يتم شراؤه بصفة شخصية مستقلة كثيراً عن كلفة ما يوفره صاحب العمل.

* رؤى المترشحين للرئاسة

لقد رسم جميع المترشحين الرئيسيين للرئاسة تقريباً معالم خططهم لتوسعة نطاق تغطية الرعاية الصحية وتحسين نوعية الرعاية في الولايات المتحدة. وناقش المتنافسون خططهم في حملاتهم الانتخابية وعلى مواقع الويب التابعة لهم على الشبكة العنكبوتية. (تعرّف على المترشحين الطامحين للرئاسة الأميركية ( http://usinfo.state.gov/ar/democracy/us_elections/candidates.html ) للعام 2008، وللمزيد طالع الصفحة الخاصة بالانتخابات الأميركية ( http://usinfo.state.gov/politics/elections/ ) للعام 2008، باللغة الإنجليزية).

ويهتم الناخبون الديموقراطيون عادة بالرعاية الصحية أكثر من اهتمام الجمهوريين بها، وبالتالي يميل المترشحون الديمقراطيون إلى التحدث عنها أكثر خلال موسم الانتخابات التمهيدية. وقد أصدر المترشحون الديمقراطيون خططاً أكثر تفصيلاً من نظرائهم الجمهوريين.

ولكن كاسل قال إن أياً من المترشحين الديمقراطيين لم يطرح خطة متميزة تظهر فرقاً بينه وبين الآخرين خلال موسم الانتخابات التمهيدية. وأشار إلى أن مقترحات هيلاري كلنتون وباراك أوباما وجون إدواردز، وهم المترشحون الديمقراطيون الرئيسيون، متشابهة.

وتدعو مقترحاتهم إلى تغطية صحية شاملة لجميع المواطنين. وتفرض مقترحات كلنتون وإدواردز على جميع السكان الحصول على تأمين صحي وتوفر خطط تأمين حكومية وخاصة أيضاً للاختيار بينها. أما خطة أوباما فتفرض تأمين جميع الأحداث. ومن شأن خطط المترشحين الثلاثة، في حال تبني أي منها، تقليص الكلفة (بالنسبة للمواطن) من خلال تخفيض الضرائب وخلق دوافع مالية لمقدمي الرعاية الصحية تحفزهم إلى تحسين نوعية الرعاية.

وقال كاسل إن مقترحات المترشحين الديمقراطيين الثلاثة الرئيسيين تشبه النظام المعمول به حالياً في ولاية مساتشوستس، الذي يفرض على جميع سكان الولاية الحصول على التأمين الصحي، إما من خلال شركات التأمين الخاصة أو من خلال الولاية. والشخص الذي أطلق هذه الخطة هو مِت رومني، الذي كان آنذاك حاكماً للولاية.

ولكن رومني لم يدع، كمتنافس يسعى إلى الفوز بترشيح الحزب الجمهوري له للرئاسة، إلى رعاية صحية تشمل جميع المواطنين، وإن كان قد قال بدل ذلك إنه ينبغي أن تقرر كل ولاية من الولايات أفضل طريقة لاستخدام التمويل الفدرالي لتوفير التغطية الصحية للسكان الذين لا يملكون تأميناً صحيا. أما جون مكين ورودي جولياني فقد دعيا إلى حوافز ضريبية من شأنها أن تمكن مزيداً من المواطنين من شراء بوليصة تأمين صحي خاصة إن كانوا لا يريدون، أو لا يستطيعون، شراء التأمين من خلال مؤسسات الأعمال التي توظفهم.

وقال كل من رومني وجولياني وفريد تومبسون إن التكنولوجيا هي العنصر الأساسي لتحسين نوعية الرعاية الصحية. أما مكين فيهدف إلى تحسين النوعية من خلال التوفير الأفضل للمعلومات المتعلقة بخيارات العلاج المتوفرة وكلفتها ونتائجها المحتملة.

* تحديات إصلاح الرعاية الصحية

يدرك المترشحون الديمقراطيون والجمهوريون على حد سواء أن تشجيع الأميركيين على تبني طرق حياة صحية أكثر تشكل أحد السبل المهمة لتقليص تكاليف الرعاية الصحية. وقد ناقش ممثلو حملات المترشحين للرئاسة، خلال منتدى نظم أخيراً واستضافته مطبوعة كونغرشنال كوورترلي (Congressional Querterly) في جامعة جورج واشنطن، أهمية تشجيع الأميركيين على تناول الأطعمة الأكثر صحية وممارسة مزيد من الرياضة والإقلاع عن التدخين.

وقد اقترح المترشحون طرقاً مختلفة للترويج لطرق الحياة الصحية، بينها تقديم وجبات طعام صحية إلى حد أكبر في المدارس وتقديم حوافز للشركات كي تقدم برامج للتوقف عن التدخين أو القيام بحملات إعلانية لتذكير الأميركيين بأهمية ممارسة الرياضة وتناول الأطعمة المفيدة.

وقال كاسل إنه من غير المرجح أن تلعب الرعاية الصحية دوراً هاماً في الحملات التمهيدية، ولكنه أضاف أنها "ستلعب دوراً أكبر بعد اختيار المرشحين" وتكهن بأن "الرعاية الصحية ستكون مجالاً يظهر فيه اختلاف هام بين أي شخص يرشحه الحزب الجمهوري وأي شخص يرشحه الحزب الديمقراطي."

وسيتعين على الرئيس العمل مع الكونغرس كي يتمكن من تغيير نظام الرعاية الصحية الأميركي. ولذا، كما أوضح كاسل، فإن "النقاش الحقيقي حول الرعاية الصحية في هذا البلد... لن يكون خلال انتخابات العام 2008، بل في دورة الكونغرس للعام 2009."

وأشار إلى أن الشكل الذي سيظهر عليه ذلك النقاش "يتوقف على من سيسيطر على الكونغرس وعلى البيت الأبيض."

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أنا من نجد يكفيني هواها *** ويبري علتي شربي لماها

dreamnagd
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام

ذكر
عدد الرسائل : 19857
العمر : 49
مكان الإقامة : الرياض - نجد - وسط الجزيرة العربية
الوظيفة : أعمال حرة
الاهتمامات : الانترنت
نقاط : 241
تاريخ التسجيل : 19/05/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nagd.activebb.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى