نجــــــــــــــــــــــــــــــــــــد

بوش يشيد بالفائزين بمدالية الحرية الرئاسية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

بوش يشيد بالفائزين بمدالية الحرية الرئاسية

مُساهمة من طرف dreamnagd في الخميس نوفمبر 08, 2007 5:27 am

بوش يشيد بالفائزين بمدالية الحرية الرئاسية
(من بين المكرمين أخصائي في علم الوراثة، وناشط كوبي في الدفاع عن حقوق الإنسان)

من لورين مونسن، المحررة في موقع يو.أس.إنفو
واشنطن، 6 تشرين الثاني/نوفمبر، 2007--- كرم الرئيس بوش الفائزين بمدالية الحرية الرئاسية لعام 2007 في احتفال أقيم في البيت الأبيض، مشيرا إلى أن كل واحد من الفائزين الثمانية "توصل إلى هذا الامتياز بطرق مختلفة جدا."

وقد قصد بمدالية الحرية، وهي أعلى وسام مدني يستطيع أن يمنحه رئيس الولايات المتحدة، "الاعتراف بمساهمات عظيمة في الأمن القومي، وقضية السلام والحرية، والعلوم، والفنون، والأدب، وحقول أخرى كثيرة."

وقد فاز أحد المكرمين، غاري بيكر، بجائزة نوبل التذكارية في الاقتصاد عام 1992، وهو مدافع رئيسي عن الرأسمال البشري (الذي يستكشف كيف يمكن للبيئة، والتعليم، والعادات الشخصية أن تساعد على التنبؤ بالنجاح أو الفشل)، وكتب عن النواحي الاقتصادية للتمييز العنصري، والجريمة، وتنظيم الأسرة والإدمان على المخدرات.

وقال الرئيس إن كتابات بيكر "أثبتت أنه مفكر يتميز بالإبداع والوضوح." وقال، إن الدكتور بيكر أظهر أن المبادىء الاقتصادية يمكنها أن تساعد على تفسير السلوك البشري في حقول تتجاوز الاقتصاد بكثير."

وفائز آخر هو الناشط الكوبي في الدفاع عن حقوق الإنسان أوسكار إلياس بيست، وهو طبيب سجنه الدكتاتور الكوبي فيدل كاسترو عام 2003. وهو أيضا مؤسس منظمة لوتون غير الحكومية عام 1997 التي تدافع عن حقوق الإنسان وتشجب الانتهاكات في كوبا وأماكن أخرى.

وقال بوش "إن الدكتور بيست ليس معنا اليوم لأنه سجين سياسي للنظام في هافانا.ولأن الدكتور بيست قال الحقيقة، تعرض لمضايقات متكررة، إضافة إلى الضرب والاعتقال. وعلى الرغم من أن المجتمع الدولي يوافق على أن سجن الدكتور بيست غير عادل، إلى أن نظام كاسترو رفض كل نداء لإطلاق سراحه. وقد تسلم نجل بيست الجائزة نيابة عن أبيه في احتفال البيت الأبيض.

ووصف الرئيس بوش الفائزة بالمدالية إلين جونسون سيرييف، رئيسة ليبيريا، بأنها صوت قوي آخر في الدفاع عن الديمقراطية وحقوق الإنسان. وقال، عندما استولت عصبة فاسدة على السلطة في ليبيريا وزجت البلاد في حرب أهلية، "وقفت إلين جونسون سيرييف مدافعة عن حقوق مواطنيها. إنها لم تتخاذل قط، رغم أن التبعات كانت إقامة جبرية، ونفيا إلى الخارج، وتهديدا بالموت والسجن."

وأضاف، "بعد ذلك، عندما عادت الانتخابات الحرة إلى ليبيريا، صنع الناخبون تاريخا. لقد اختاروها لتكون أول امرأة على الإطلاق تنتخب لقيادة دولة في القارة الإفريقية."

أما الفائز الرابع بالمدالية فهو نجامين هوكس، الناشط في الحقوق المدنية، والذي عاش في ظل الفصل العنصري في الجنوب وخدم في الجيش الأميركي في الحرب العالمية الثانية. وبعد خدمته في الحرب حصل على شهادة في المحاماة، وأصبح كاهنا ونذر نفسه لإنهاء الفصل العنصري في الولايات المتحدة.

وقال بوش إن هوكس "إنضم إلى مؤتمر القيادة المسيحية الجنوبية، وكان من أوائل الزعماء الإصلاحيين في تلك الحركة العظيمة، غير أن البلاد تتذكر هوكس على أفضل وجه بكونه زعيم الرابطة الوطنية لتقدم السكان الملونين. ...إنه لم يتعب أو يتخاذل قط في المطالبة في أن يعيش بلدنا وفق مثله التأسيسية المتمثلة بالحرية والمساواة."

وقال بوش إن الفائز بالمدالية هاربر لي حرك ضمير الأمة بنفس الطريقة. ويشتهر لي بأنه مؤلف رواية "أن تقتل طائر الهنبر"، الفائزة بجائزة بوليتزر وهي تتحدث عن محام في بلدة صغيرة في الجنوب الأميركي يدافع عن رجل أسود اتهم ظلما بالاغتصاب. وقال بوش إن رواية لي "أثرت على خصائص بلدنا نحو الأفضل.كانت هبة للعالم كله. إن هذا الكتاب بصفته نموذجا للكتابة الجيدة والحساسية الإنسانية، سيقرأ ويدرس إلى الأبد."

وفاز أيضا بمدالية الحرية كل من النائب السابق هنري هايد (جمهوري من إيلنوي) وبريان لامب، مؤسس شبكة الشؤون العامة التلفزيونية (سي - سبان). ووصف بوش هايد بأنه "شخصية شامخة في مبنى الكابتول... استخدم دائما قواه الإقناعية من أجل قضايا شريفة." وقال، إن هايد، كان طيلة سيرته، "مدافعا شجاعا عن الضعفاء والمنسيين"، وكان يتمتع بشعبية بين الجمهوريين والديمقراطيين على حد سواء.

وقال بوش إن لامب، الذي أسس سي - سبان لكي ينقل جلسات الكونغرس، وأحداث الحملات الانتخابية والمؤتمرات حية وبصورة كاملة على التلفزيون، أوجد أداة تبعث الحياة في الديمقراطية، كما أنها تزود المواطنين بالمعلومات وتثقفهم." وأشاد الرئيس ب سي- سبان لأسلوبها غير الحزبي ، وأطرى لامب لإنجازاته في الصحافة المذاعة و "ومبادئه السامية ومساهمته في ديمقراطيتنا."

تصريحات الرئيس بوش ( http://www.whitehouse.gov/news/releases/2007/11/20071105-1.html ) بهذا الخصوص متاحة على الموقع الإلكتروني للبيت الأبيض على الشبكة العنكبوتية.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أنا من نجد يكفيني هواها *** ويبري علتي شربي لماها

dreamnagd
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام

ذكر
عدد الرسائل : 19857
العمر : 49
مكان الإقامة : الرياض - نجد - وسط الجزيرة العربية
الوظيفة : أعمال حرة
الاهتمامات : الانترنت
نقاط : 241
تاريخ التسجيل : 19/05/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nagd.activebb.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى