نجــــــــــــــــــــــــــــــــــــد

المكافحة ضد الملاريا تحقق تقدما ملحوظا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

المكافحة ضد الملاريا تحقق تقدما ملحوظا

مُساهمة من طرف dreamnagd في الإثنين أكتوبر 29, 2007 5:33 pm

المكافحة ضد الملاريا تحقق تقدما ملحوظا
(مبادرة الرئيس لمكافحة الملاريا تتسع لتشمل ثمانية بلدان أخرى إضافية)

من جيفري توماس، المحرر في موقع يو إس إنفو
واشنطن 27 تشرين الأول/أكتوبر 2007 – بعد مضي أقل من سنة على استضافة الرئيس بوش والسيدة الأولى لورا بوش مؤتمر قمة في البيت الأبيض حول وبأ الملاريا، بدأت جهود وقف انتشار المرض تحقق تقدما ملحوظا. وقد جاء هذا التقييم في تقرير جديد عن وضع الملاريا والأطفال أعده الصندوق الدولي للطفولة (يونيسيف) بالنيابة عن الشراكة في سبيل هزيمة الملاريا.

ففي زنزبار بتنزانيا ظهر أن نسبة الأطفال الذين تم فحصهم وتبين أن النتيجة جاءت إيجابية بالنسبة لإصابتهم بالملاريا قد هبطت من 20 بالمئة في العام 2005 إلى أقل من 1 (واحد) بالمئة في العام 2007 وذلك بعد دورتين من رش ما بعد الإصابة في داخل البيوت وتوزيع 233,000 شبكة مضادة للبعوض معالجة بالمبيدات. وقد تم تمويل عمليات الرش وتوزيع الشبكات من قبل مبادرة الرئيس ضد الملاريا، وهي عبارة عن مجهود حكومي أميركي يهدف إلى تخفيض معدل الوفيات بسبب الملاريا إلى النصف في 15 بلدا من أكثر البلدان تأثرا بالمرض في جنوب الصحراء الأفريقية.

وكان الرئيس بوش قد أعلن عن مبادرة الرئيس ضد الملاريا في 30 حزيران/يونيو 2005 ضمن التزام بزيادة المخصصات المالية الأميركية للوقاية من الملاريا ومعالجتها في جنوب الصحراء بأكثر من 1,2 بليون (1.200 مليون) دولار على مدى خمس سنوات. وقد بدأ العمل بمبادرة الرئيس في البلدان السبعة الأولى التي استهدفتها المبادرة وهي أنغولا ورواندا وتنزانيا وأوغندا والسنغال وموزمبيق وملاوي. وبحلول نهاية العام 2007 ستكون جهود المبادرة قد بدأت أيضا في ثمانية بلدان أخرى هي إثيوبيا وبنين وزامبيا وغانا وكينيا وليبيريا ومالي ومدغشقر.

ويبلغ عدد الأشخاص الذين يموتون في كل سنة نتيجة الإصابة بالملاريا أكثر من 1 مليون شخص. وتدل التقديرات الإحصائية لمنظمة الصحة العالمية على أن هذا المرض يكلف أفريقيا أكثر من 12 بليون (12,00 مليون) دولار سنويا.

وصرح الأدميرال تيموثي زايمر منسق مبادرة الرئيس الأميركية ضد الملاريا بأن المبادرة تمكنت بحلول آب/أغسطس من توزيع أكثر من مليون شبكة للفراش في أوغندا لحماية النساء الحوامل والذين يقومون على رعاية الأطفال دون سن الخامسة، وشنت حملات الرش في داخل المنازل وذلك لحماية أكثر من 2 مليون نسمة ووزعت أكثر من مليون جرعة علاجية من الأدوية المضادة للملاريا.

وأضاف زايمر أن "النتائج التي تحققت تدعو إلى الإعجاب." وقال إن "إجمالي البيوت والممتلكات التي تمت معالجتها بالمبيدات الحشرية في أوغندا منذ العام 2006 يقدر أنه ارتفع من نسبة 14,5 بالمئة إلى نحو 50 بالمئة نتيجة للمساهمات التي بذلت بموجب المبادرة وغيرها من الشراكات."

وكان من المتوقع أن يستفيد من توسيع مبادرة الرئيس نحو 30 مليون أفريقي آخرين إضافيين في العام 2007 وذلك في حين توسعت جهود الولايات المتحدة لتشمل بلدانا أخرى زيادة على الخمسة عشر بلدا التي استهدفتها المبادرة. فستعمل مبادرة للوكالة الأميركية للتنمية الدولية على توزيع 60,000 شبكة متينة معالجة ضد الحشرات قابلة للاستعمال فترة طويلة للعمل على تخفيض الإصابة بالملاريا في ذلك البلد.

ومبادرة الرئيس ضد الملاريا عبارة عن مجهود تعاوني يشمل القطاع الخاص والحكومة الأميركية تشرف عليه الوكالة الأميركية للتنمية الدولية بالتعاون مع مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها التابع لوزارة الصحة والخدمات الإنسانية، ووزارة الخارجية والبيت الأبيض ودوائر أخرى. فمشروع توزيع الشبكات، على سبيل المثال، يشمل هيئات متنوعة مثل شركة كوكا كولا وجونسون وجونسون ومؤسسة كيس والاتحاد الوطني لكرة السلة. وتساهم مؤسسة اتحاد كرة السلة للعناية بمشروع توزيع الشبكات المعروف باسم "لا شيء غير الشبكات" وهو حملة شعبية هدفها الوقاية من الموت بالملاريا في أفريقيا.

الشراكات تلعب دورا هاما في استراتيجية الولايات المتحدة

أعلنت مبادرة الرئيس ضد الملاريا، ولا ملاريا بعد اليوم، ووزارة الصحة الأوغندية أخيرا في أوغندا عن تشكيل شراكة لتوزيع 570,000 شبكة متينة ضد البعوض معالجة بالمبيدات الحشرية وقابلة للاستعمال الطويل على النساء والأطفال دون سن الخامسة وغيرهم من السكان المعرضين للمرض المقيمين في 26 منطقة من المناطق الموبوءة بالملاريا.

وأعلنت الحكومة الأميركية والائتلاف العالمي للأعمال التجارية لمكافحة الإيدز والسل والملاريا عن قيام شراكة لتوزيع أكثر من 500,000 شبكة متينة ضد البعوض معالجة بالمبيدات على العائلات الأكثر عرضة للمرض في زامبيا. وسلمت السفارة الأميركية في لوساكا وزارة الصحة في زامبيا في أيلول/سبتمبر مبيدات حشرية تبلغ قيمتها 1,3 مليون دولار للمساعدة في حملة البلاد للرش الداخلي لعامي 2007 و2008 التي من شأنها حماية نحو 4 ملايين نسمة من المرض.

وفي مدغشقر أعلنت حكومة الولايات المتحدة وجمعية الصليب الأحمر الأميركي وحملة لا ملاريا بعد اليوم عن قيام شراكة لإضافة توزيع الشبكات المضادة للبعوض ضمن حملة مخططة موحدة ضد الحصبة والتوعية المجتمعية للوقاية من الملاريا والاستعمال الصحيح للشبكات. وتهدف الحملة إلى حماية نحو 1,4 مليون طفل دون سن الخامسة.

كذلك أعلن في اجتماع قمة البيت الأبيض حول الملاريا في كانون الأول/ديسمبر 2006 برنامج المجتمعات للملاريا. ويهدف البرنامج إلى تخصيص 30 مليون دولار على مدى خمس سنوات لشراكات جديدة تدعم جهود المجتمعات والمنظمات المحلية لمكافحة الملاريا على الصعيد المحلي وإنشاء برامج مستدامة للسيطرة على الملاريا. وقد أعلن في تشرين الأول/أكتوبر الحالي عن تقديم أول منح بموجب هذا البرنامج لكل من لجنة الإغاثة العالمية للإصلاح المسيحي، والإغاثة اللوثرية العالمية، والإغاثة والتنمية الأسقفية، ومتطوعي منيسوتا للصحة الدولية، ولجنة العلوم الاجتماعية المسيحية.

وقد حملت التجارب العلمية مزيدا من الأنباء الطيبة بنجاح تجربة محدودة للقاح جديد للأطفال ضد الملاريا طورته شركة غلاكسوسميثكلاين للصيدلة. وقد أعلنت نتائج الدراسة التجريبية في 17 تشرين الأول/أكتوبر في دراسة نشرت في موقع ذي لانسيت على شبكة الإنترنت.

وكانت النتيجة الرئيسية التي توصلت إليها الدراسة هي أن اللقاح الجديد يمكن أن يعطى بأمان للجماعة العمرية الأكثر عرضة للمرض الشديد والموت بالملاريا. وتبين علاوة على ذلك أن اللقاح فعال بنسبة 35 بالمئة في منع وقوع إصابات جديدة بين الأطفال الرضّع لفترة تزيد عن ستة أشهر وبنسبة 45 بالمئة بين الأطفال من الفئة العمرية من سنة إلى أربع سنوات.

في غضون ذلك يبقى الكفاح ضد الملاريا بين أولويات الرئيس بوش. فقد صرح الرئيس بوش بعد اجتماعه برئيسة ليبيريا إلين سيرليف يوم 18 تشرين الأول/أكتوبر في واشنطن بأنه بحث والرئيسة الليبيرية رغبتهما المشتركة في تنفيذ برنامج ضد الملاريا يعمل على إنقاذ الأرواح في ليبيريا.

وأضاف بوش قوله "لورا (السيدة الأولي) وأنا نهتم اهتماما عميقا بأن الأطفال في القارة الأفريقية يموتون بدون داع. فهم يموتون ببساطة من لدغ البعوض."

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أنا من نجد يكفيني هواها *** ويبري علتي شربي لماها
avatar
dreamnagd
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام

ذكر
عدد الرسائل : 19857
العمر : 50
مكان الإقامة : الرياض - نجد - وسط الجزيرة العربية
الوظيفة : أعمال حرة
الاهتمامات : الانترنت
نقاط : 241
تاريخ التسجيل : 19/05/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nagd.activebb.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى