نجــــــــــــــــــــــــــــــــــــد

الطامحون للرئاسة الأميركية يستخدمون الرياضة لكسب ود الناخبين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الطامحون للرئاسة الأميركية يستخدمون الرياضة لكسب ود الناخبين

مُساهمة من طرف dreamnagd في الأحد أكتوبر 14, 2007 1:41 pm

الطامحون للرئاسة الأميركية يستخدمون الرياضة لكسب ود الناخبين
(السياسيون يتوددون للناخبين على مستوى القاعدة)


من إيريك غرين، المحرر في موقع يو إس إنفو
واشنطن، 9 تشرين الأول/أكتوبر، 2007- يستخدم الطامحون للرئاسة الأميركية ممارسات عرفت منذ زمن طويل لإعلان ولاءهم للفرق الرياضية الأميركية ولإظهار توددهم للمواطن العادي.

ومن أكثر الأمثلة انتشارا في وسائل الإعلام على هذا التودد هي ما تناولته التقارير حول السناتور الديمقراطية عن ولاية نيويورك هيلاري رودهام كلينتون ورئيس بلدية مدينة نيويورك السابق الجمهوري رودي جولياني. وتعتبر كلينتون وجولياني الأوفر حظا للفوز بترشيح حزبيهما لخوض المعركة الانتخابية في العام 2008.

وقد شوهد كلاهما وهما يرتديان قبعات فريق اليانكيز لكرة البيسبول الذي ينتمي إلى ولاية نيويورك، وهو أمر يصفه المراقبون بأنه محاولة لتعزيز مصداقيتهما وتوددهما وسعيهما من أجل الاحتكاك بالقاعدة الشعبية.

وأبلغ المحرر الرياضي في صحيفة نيويورك تايمز موراي تشاس موقع يو إس إنفو "أن السياسيين يحتكون بالرياضة ويتعلقون بها لأنها تحظى بشعبية واسعة بين جمهور الناخبين".

وقال إنه قد تم التشكيك في دوافع كلينتون عندما ارتدت قبعة فريق اليانكيز لإثبات ولائها للفريق المضيف خلال خوضها الحملة الانتخابية لعضوية مجلس الشيوخ الأميركي عن ولاية نيويورك في العام 2000.

وأضاف تشاس أن الكل كان يعرف أنها أصلا من شيكاغو وأنها تشجع فريق الرابطة الوطنية "شيكاغو كابز" (فريق الأشبال)، غير أن كلينتون قالت إنها أيضا تشجع فريق الدوري الأميركي اليانكيز.

وقال تشاس إن "من الواضح أنه لم يصدقها سوى قلة من الناس".

وأكدت كلينتون أنها بالطبع تشجع فريق الأشبال؛ "حيث أنني عندما كنت صبية كان لا بد أن اختار فريقا من فرق الدوري الأميركي لأقوم بتشجيعه وأتابع نشاطاته، ولذا أصبحت مهتمة جدا ومعجبة بفريق اليانكيز".

أما جولياني، فهو يعتبر واحدا من أقدم مشجعي فريق اليانكيز، حيث يحضر جميع مباريات التصفيات تقريبا ومباريات بطولة كرة البيسبول العالمية التي سبق وأن لعبها الفريق منذ العام 1995. يعتبر جولياني المشجع رقم واحد لفريق اليانكيز.

وقال تشاس إن حملة المرشح الراحل جون ليندسي للفوز بفترة ثانية رئيسا لبلدية نيويورك في العام 1969 تعزز زخمها بفضل وجوده في نادي فريق الميتس من نيويورك بعد أن فاز الفريق بالبطولة لتلك السنة في تشرين الأول/أكتوبر. وأوضح تشاس أنه بعد فوز فريق الميتس، قام لاعبو الفريق بصب الشمبانيا على بعضهم البعض وعلى ليندسي.

وقد جعل هذا المشهد الذي ساده الهرج والمرج على شاشات التلفزيون ليندسي الذي ينتمي إلى علية القوم، يبدو على أنه رجل عادي وأنه كان له دور في نجاح فريق الميتس. وأضاف أن المَشاهد والصور التلفزيونية قد "ترجمت إلى أصوات مما ساعد ليندسي في الفوز بإعادة انتخابه لفترة ثانية في تشرين الثاني/نوفمبر من العام 1969.

* تعليقات ديفيد برودر

وأبلغ المعلق الصحفي الواسع الانتشار في صحيفة الواشنطن بوست اليومية موقع يو إس إنفو أن كلينتون وجولياني يحضران إلى الملاعب دون الاكتراث من التعرض لصيحات الازدراء. وقال برودر إن حضور المباريات الرياضية من قبل السياسيين يعتبر مخاطرة بالنسبة لهم لأنك لا تعرف كيف يكون رد فعل المشجعين على ما قد يبدو أنه محاولة مكشوفة لتسجيل النقاط مع الناخبين.

وأضاف برودر أنه لا يعتقد أن ارتداء قبعات فريق اليانكيز سيساعد كلينتون أو جولياني في محاولاتهما للفوز بالرئاسة.

وتابع برودر يقول "إن كلينتون ليست نيويوركية تماما، أما جولياني فهو نيويوركي قح وأنا أستغرب للنجاح الذي سبق وأن حققه" في الغرب الأوسط الأميركي، في إشارة إلى التفاوت في العقلية الثقافية بين المنطقتين.

قال برودر مازحا إن حقيقة أن المرشحين يصران على ارتداء قبعات فريق اليانكيز "يدل على أنهما أصحاب مبدأ".

وأكد برودر أن الرئيس بوش، وهو مالك سابق لفريق تكساس رينجرز للبيسبول، مشجع حقيقي لرياضة البيسبول. وأشار إلى أنه عندما زار مزرعة بوش في تكساس "كان أول شيء يطلعني عليه هو الصندوق التابع له الذي يعرض فيه مقتنياته التي تحمل توقيعات مشاهير لاعبي كرة البيسبول المكونة من 30 قطعة أو أكثر كان قد تم جمعها على مر السنين".

وأردف برودر يقول إن ملكية بوش، مع ذلك، لفريق الرانجرز لم تزيد بشكل خاص من حظه في الفوز بمنصب الرئاسة في العام 2000 و2004. وأوضح أن بوش كان يتحدث مازحا عن "الصفقات الخاسرة" التي تورط فيها بامتلاكه فريق الرانجرز "ولكنني لا أعتقد أنه كان يفاخر كثيرا" بكونه يملك فريق كرة بيسبول.

وأضاف أن الرئيس الأميركي الراحل رونالد ريغان كان "معجبا حقيقيا بالرياضة". إذ إنه، على سبيل المثال أقام حفل استقبال في البيت الأبيض في العام 1981 تكريما لمشاهير نجوم محترفي رياضة البيسبول.

وقد عمل ريغان مذيعا للأخبار الرياضية في إحدى المحطات الإذاعية، حيث قام في الثلاثينات بإعادة تكوين فريق أشبال شيكاغو لمحطة إذاعية في مدينة دي موين بولاية آيوا. وقد روى ريغان لمستمعيه من استوديوهات المحطة مباريات الأشبال لعبة لعبة مستندا على عدة كلمات كان قد أخذها من تقارير تلفزيونية حول الحدث. وقد استخدم ريغان تلك المهارات الإذاعية نفسها فيما بعد عندما ترشح لمنصب الرئيس، مما أهله لنيل لقب "المحاور العظيم" لقدرته على إلهام الناخبين.

وقال برودر إن الشخصيات الرياضية المحترفة السابقة عادة ما تستخدم خلفيتها الرياضية لتعزيز مهنها السياسية، مثل ممثل نيويورك السابق جاك كيمب الذي سبق وأن كان الظهير الأوسط في فريق بافالو بلز لكرة القدم للمحترفين.

وهناك رياضيون آخرون ممن امتهنوا السياسة منهم بيل برادلي عضو مجلس الشيوخ السابق عن ولاية نيو جيرسي، حيث كان نجم كرة سلة للمحترفين في فريق نيويورك نيكس، وجيم بنينغ اللاعب في فريق فيلادلفيا فيليز والذي خلد اسمه في قاعة المشاهير وقد أصبح الآن عضوا في مجلس الشيوخ الأميركي عن ولاية كنتاكي، وجيسي فنتورا الذي انتخب حاكما لولاية مينسوتا خلال الفترة من 1999 إلى 2003 بعد اعتزاله مهنة المصارعة للمحترفين.

للحصول على مزيد من المقالات والتقارير حول دور الرياضة في الحياة الأميركية، يرجى الرجوع إلى صفحة: "الرياضة ( http://usinfo.state.gov/scv/life_and_culture/sports.html )" وصفحة الانتخابات الأميركية ( http://usinfo.state.gov/dhr/democracy/elections.html ) على موقع يو إس إنفو.
****

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أنا من نجد يكفيني هواها *** ويبري علتي شربي لماها

dreamnagd
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام

ذكر
عدد الرسائل : 19857
العمر : 49
مكان الإقامة : الرياض - نجد - وسط الجزيرة العربية
الوظيفة : أعمال حرة
الاهتمامات : الانترنت
نقاط : 241
تاريخ التسجيل : 19/05/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nagd.activebb.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى