نجــــــــــــــــــــــــــــــــــــد

رايس: نحن أمة من معتقدات عديدة، نقف صفا واحدا في جو من المود

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

رايس: نحن أمة من معتقدات عديدة، نقف صفا واحدا في جو من المود

مُساهمة من طرف dreamnagd في الأحد أكتوبر 14, 2007 1:41 pm


202

رايس: نحن أمة من معتقدات عديدة، نقف صفا واحدا في جو من المودة والاحترام
(كلمة وزيرة الخارجية في مأدبة الإفطار السنوية)

واشنطن، 9 تشرين الأول/أكتوبر، 2007- أقامت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس يوم 5 تشرين الأول/أكتوبر، مأدبة إفطار دعت إليها لفيفا من الشخصيات الأميركية المسلمة وسفراء الدول الإسلامية في واشنطن العاصمة وجمعاً من زعماء الجالية المسلمة في الولايات المتحدة فضلا عن عدد من المربين والباحثين الأكاديميين. ونوهت رايس في كلمتها الترحيبية بمزايا شهر الصوم وبانفتاح المجتمع الأميركي على مختلف العقائد والديانات.

في ما يلي نص كلمة وزيرة الخارجية:

كلمة وزيرة الخارجية رايس في مأدبة الإفطار السنوية بوزارة الخارجية

في 5 تشرين الأول/أكتوبر، 2007 في قاعة بنجامين فرانكلن بواشنطن العاصمة

وزيرة الخارجية رايس: مساء الخير: رمضان كريم. يسعدني أن أرحب بأعضاء السلك الدبلوماسي فضلا عن أتباع الديانة الإسلامية الذين ينضمون إلينا احتفالا بشهر رمضان. شكرا لكم جميعا لانضمامكم الي هنا هذا المساء بوزارة الخارجية. وأود أن أشكرك، يا سماحة الإمام، لدعائك الرمضاني. إن كلماتك تذكرنا بأن روح رمضان واحتفال المجتمع هو احتفال عائلة وعقيدة.

خلال الأعوام القليلة الماضية، أتيح لي أن أحضر عدة مآدب إفطار. وقد أتاحت لي تلك المناسبات فرصة للتحدث إلى كثير من الرجال والنساء المسلمين والمسلمات واكتساب فهم أعمق لرمضان. وهذه الليلة يسرني أن احتفل برمضان مع كثير من الأساتذة، والمعلمين، ومدرّسي الجامعات، والمدافعين عن التعليم.

لقد قيل لي إن أول كلمة نزلت من السماء على النبي محمد (صلعم) هي كلمة: "إقرأ". وقيل لي أيضا إن إقرأ هي كلمة أساسية في العقيدة الإسلامية. والكلمة باعتبارها أول وحي نزل قبل أركان الإسلام الخمسة، هي أيضا فرض من فروض الإسلام. وهي تدفع المسلمين لنشدان المعرفة وفرص التعلم إنها كلمة لها معنى عظيم في المجتمع الإسلامي، وهي كلمة يستطيع الجميع التماهي معها.

وكما ترون، فإن التعليم يسد فجوات بين شتى الديانات والثقافات. والتعليم يتيح لنا أن نعزز الفرص للحوار وتجاوز الحدود. والتعليم ببساطة يشرع أبوابنا أمام بعضنا البعض، وخصوصا أمام الإنسانية، ويسرني أن يكون بيننا هذا المساء بعض بنائي جسور التعليم في عصرنا الحديث.

وأنا فخورة لمعرفة أن عددا من الباحثين الأكاديميين في برنامجي فولبرايت وهيوبرت همفري من المجتمعات الإسلامية حول العالم هم معنا هذا المساء. إن برامج التبادل هذه، بين معظم أكثر الباحثين موهبة في العالم، هي من أكثر أدواتنا في الدبلوماسية العامة فعالية. فهؤلاء الأساتذة سيحملون معهم لبقية أيام حياتهم ذكريات إعجاب عن تجاربهم في الولايات المتحدة. وقد اجتمعت بعدد من القادة العالميين الذين قالوا لي بافتخار إنهم كانوا ذات مرة باحثين في برنامج فولبرايت، فمن يدري ما يحمله المستقبل بالنسبة إلى كثيرين منكم.

ومعنا أيضا عدد من طلاب المدارس الثانوية من مجتمعات إسلامية. إن الأمر يحتاج إلى شجاعة في هذه السن الفتية أن يترك المرء بلده ويدرس في الولايات المتحدة، وعليه نحن نرحب بكم ونأمل أن تزودكم تجربتكم هنا بانطباع إيجابي عن الولايات المتحدة والشعب الأميركي.

من يعلم؟ قد يكون لدينا بينكم أحمد زويل التالي، الذي فاز بجائزة نوبل لعمله في الكيمياء، أو شيرين عبادي التالية، التي كانت أول امرأة تفوز بجائزة نوبل وقد قادت بشجاعة حملة من أجل الديمقراطية، وحقوق أكثر للنساء والأطفال الإيرانيين. عبر تعليمكم المستمر، هذه الأبواب وكثير غيرها مفتوحة أمامكم وبكل باب، تقوون وتغيرون وجه أميركا.

إن أوقاتا كهذه الليلة تجعلني أيضا فخورة ببلدنا لأنه يبرز حقيقة تنوعنا. إننا أمة من معتقدات عديدة، نقف صفا واحدا في جو من المودة والاحترام. وقد تحدث الرئيس بوش عن حرية الدين التي كفلها آباؤنا المؤسسون. إنها حرية تعني أن الناس يمكنهم أن يعيشوا ويتعبدوا كما يشاؤون دون خوف من الاضطهاد. وهذه الحرية الثمينة التي يدعوها الرئيس، "نداء ضميرنا" تجسد عظمة أميركا.

وأود أيضا أن أتحدث هذه الليلة عن اهتمام عظيم بالنسبة إلى الرئيس ولي. وأريد منكم أن تعلموا بأنني أعلم بأن لدينا طريقا طويلا أمامنا لكي نحقق تقدما بالنسبة إلى هذا الاهتمام. لكنني ألمس حقا شعورا من الزخم بين الإسرائيليين والفلسطينيين لإنهاء نزاعهم. والآن، إنه من المهم جدا أن الجميع يؤيدون هذا: اللاعبون الإقليميون، المجتمع الدولي، جميعهم يجب أن يجمعوا صفوفهم لدعم إسرائيل والفلسطينيين في جهودهم. الجميع يجب أن يصلوا من أجل نجاح جهودهم.

إننا سنعقد اجتماعا دوليا قريبا، اجتماعا جوهريا وجديا، لمعالجة لب القضايا. وأنا أعلم بأننا عازمون على العمل بجهد بالغ وأعلم بأنكم ستدعموننا بينما نحاول أن نجعل ذلك الأمر عملية ناجحة.

وآمل حقا بأننا يوما ما نستطيع أن نعيش في عالم سيكون في سلام وسنقدر اختلافاتنا. ولكن بالنسبة إلى هذا النزاع الطويل الأجل بين الفلسطينيين والإسرائيليين، أود أن أقول لكم، إنه ربما حان الوقت وآن الأوان. لقد انتظر الفلسطينيون طويلا من أجل الكرامة التي ستأتي مع دولتهم، وانتظر الإسرائيليون طويلا من أجل الأمن الذي سيأتي مع الجلوس بجانب جارة ديمقراطية.

وبينما نحتفل بشهر رمضان العظيم، أتذكر كلمات الشاعر المسلم العظيم، جلال الدين الرومي الذي قال: "المصابيح مختلفة لكن الضوء واحد." وهذا المساء، بينما نحتفل بتنوعنا العظيم، دعونا نتذكر بأن المصابيح مختلفة لكن الأضواء واحدة."

شكرا جزيلا لكم.

(تصفيق)
****

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أنا من نجد يكفيني هواها *** ويبري علتي شربي لماها

dreamnagd
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام

ذكر
عدد الرسائل : 19857
العمر : 49
مكان الإقامة : الرياض - نجد - وسط الجزيرة العربية
الوظيفة : أعمال حرة
الاهتمامات : الانترنت
نقاط : 241
تاريخ التسجيل : 19/05/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nagd.activebb.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى