نجــــــــــــــــــــــــــــــــــــد

الألعاب الأولمبية الخاصة تفتح آفاق حدود جديدة للمعوقين عقليا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الألعاب الأولمبية الخاصة تفتح آفاق حدود جديدة للمعوقين عقليا

مُساهمة من طرف dreamnagd في الجمعة أكتوبر 05, 2007 11:14 pm

الألعاب الأولمبية الخاصة تفتح آفاق حدود جديدة للمعوقين عقليا
(المشاركون في الأولمبيات الخاصة يستمتعون بالمنافسات الرياضية وكسب صداقات دائمة)


من لورين مونسن، المحررة في موقع يو إس إنفو
واشنطن، 4 تشرين الأول/أكتوبر 2007 – نمت دورة الألعاب الأولمبية الخاصة للمعوقين واتسعت منذ جرت مبارياتها التنافسية الدولية الأولى في مدينة شيكاغو الأميركية في العام 1982 حتى أصبحت حركة عالمية فتحت أبوابا كثيرة أمام الأشخاص المعوقين عقليا وسهّلت لهم إمكانية جعلهم أعضاء يسهمون في المجتمع.

إذ بالإضافة إلى التدريبات والمباريات الرياضية، المستمرة على مدار السنة، التي توفرها الألعاب الأولمبية الخاصة للأطفال والبالغين المعاقين عقليا، يمكن أن يكون لتلك الألعاب تأثير بعيد المدى على حياة هذا الصنف من الناس. ويقول ليو ألونسو، وهو مدرب متطوع للتدريب على الألعاب الأولمبية الخاصة في شمال ولاية فرجينيا، إن البرنامج "يعزز المهارات والتطور الاجتماعي" في المشاركين فيه، وحتى أنه يحسن فرص إمكانية استخدامهم في الأعمال.

فقد صرح ألونسو لموقع يو إس إنفو بأنه عندما يصبح الصغار رياضيين أولمبيين "فإن ذلك يعلمهم المسؤولية. إذ يجب عليهم أن يحضروا للتدريب والمباريات في الموعد، كما يتعلمون الروح الرياضية. وهذا يترجم إلى عادات حسنة توافق بيئة العمل."

وأضاف ألونسو أن المدربين وغيرهم من المتطوعين يفيدون أيضا، ويقول إن "كل مدرب جلبته إلى البرنامج يقول إنه أهم شيء في حياته. فهو عندما يرى الشبان يتعلق بهم."

وتعود جذور حركة الألعاب الأولمبية الخاصة إلى مخيم نهاري أنشئ في العام 1962 في منزل يونيس كندي شرايفر، شقيقة الرئيس الراحل جون كندي. فقد كانت شرايفر، طبقا لما ورد في موقع الألعاب الأولمبية الخاصة على شبكة الإنترنت، مقتنعة آنذاك بأن "الأشخاص ذوي الإعاقات العقلية أقدر بكثير من الاعتقاد الشائع ويستحقون الفرص والتجارب ذاتها المتاحة للآخرين." ولذا دعت شرايفر 35 طفلا من الأطفال ذوي الإعاقات العقلية للمشاركة في مخيم نهاري أقيم في حديقة منزلها بالقرب من واشنطن العاصمة.

وقد تم تشجيع الأطفال في المخيم الذي سمي "مخيم شرايفر" على ممارسة الألعاب الرياضية نتيجة للاعتقاد بأن من شأن برنامج رياضي منهجي أن يسهل التفاعل الاجتماعي ويعزز الالتزام باللياقة البدنية مدى الحياة.

وكان مخيم شرايفر بمثابة نقطة الانطلاق التي أدت إلى إقامة مخيمات مماثلة في أنحاء الولايات المتحدة، وسرعان ما طرح اقتراح المباريات الرياضية الرسمية للرياضيين المعوقين عقليا. والنتيجة كانت إقامة أول دورة للألعاب الأولمبية الخاصة في العام 1968 التي صممت على نمط سباقات المضمار الأولمبية التقليدية. وتتعامل حركة الألعاب الأولمبية الخاصة اليوم مع 2,5 مليون رياضي من 165 بلدا، مما يدل على أن توسعها يوحي بتزايد الوعي بالحاجة إلى توفير مزيد من الدعم للمعوقين عقليا وإدماجهم في مجتمعاتهم.

أما رسالة الألعاب الأولمبية الخاصة الباعثة على الأمل والشمول‘ فيقول ألفونسو إنه كان لها دور أساسي في تغيير المفاهيم السائدة حول الأشخاص ذوي الإعاقات العقلية. ويضيف أن من المرجح أن يكون الأطفال المعوقون عقليا على مقاعد الدراسة الآن يتعلمون في المدارس الأميركية جنبا إلى جنب مع نظرائهم الأطفال غير المعاقين. وبإمكان الطلبة غير المعوقين أن يتطوعوا لكي يكونوا زملاء مرشدين للطلبة المعوقين عقليا، وغالبا ما يكوّن الصغار روابط متينة ببعضهم البعض. ويقول ألفونسو "إن بعض الزملاء المرشدين يتجهون في الواقع إلى متابعة الدراسة للحصول على شهادة في التربية والتعليم لذوي الاحتياجات الخاصة نتيجة لتجاربهم مع أولئك الأطفال."

وقد بدأت علاقة ألفونسو بالألعاب الأولمبية الخاصة بعدما انضم في العام 1983 إلى "نادي المتفائلين"، وهو عبارة عن مجموعة من الناس المتطوعين لتقديم الخدمات. وهو أصلا مهاجر ولد في كوبا وقدم إلى الولايات المتحدة وعمرة 10 سنوات، ثم أسس متجرا (سوبرماركت) ناجحا في منطقة واشنطن. ويستذكر ألونسو كيف اتصل به المشرفون "على الألعاب الأولمبية الخاصة بنادي المتفائلين وطلبوا منا المشاركة في مباراة بكرة السلة. وكنا قد تطوعنا قبل المباراة للخدمة في أحداث سباقات المضمار والميدان. وقد قمت بذلك العمل مدة سنتين تقريبا ولدت لي بعدها ابنتي فيفيان مصابة بأعراض متلازمة داون (المغولية أو داون سيندروم)."

ومرض متلازمة داون حالة تسبب إعاقة عقلية خفيفة أو متوسطة يعاني منها عدد كبير من رياضيي الأولمبيات الخاصة. وقال ألفونسو إن العمل مع المعوقين الصغار سرعان ما أصبح شغل العائلة الشاغل بعد مولد فيفيان، "فقد أدى ذلك إلى تطوع ابنتي الكبرى أيضا، ثم لحقت بها زوجتي."

بات هاميكي، مدرب متطوع آخر في شمال فرجينيا، له ابن وابنة من رياضيي الأولمبيات الخاصة. وقال إن البرنامج يساعد المشاركين على "تعلم العمل كفريق وتقبّل الخسارة بذوق وكرم، وهو جزء من الحياة. وهم يتعلمون الانضباط والمثابرة. ثم إن الفريق يكوّن صداقات ويستمتع أعضاؤه بالرفقة ويتعلمون احترام الآخرين الذين ينافسونهم في المباريات."

وأشار ألونسو أيضا إلى أهمية وجود الشبكات الاجتماعية بالنسبة للمعوقين عقليا. ويقول إنه لذلك تقام حفلات الرقص في كثير من مباريات الألعاب الخاصة "ويستفيد هؤلاء الرياضيون فائدة كبرى من المسرح الاجتماعي، وهم يتطلعون إلى ذلك بشوق زائد."

وقال هاميكي "إن الطريق ما زال طويلا بالنسبة لزيادة الوعي العام" بالناس ذوي الإعاقات العقلية "ولكن الإدراك يؤدي إلى الاحتواء" والشمول.

وقد أصبحت ابنته كيسي التي تبلغ 30 عاما من العمر رياضية أولمبية خاصة منذ 22 سنة. وصرحت لموقع يو إس إنفو بقولها "أنا ألعب كرة القدم وكرة السلة وأمارس السباحة." وتعتبر كيسي رسولا ممثلا للألعاب الأولمبية الخاصة العالمية. وقالت إنها بصفتها هذه تتحدث "إلى الجماعات (التطوعية) المختلفة" لتجنيد مزيد من المشاركين في البرنامج.

وهي تقول إن الأولمبيات الخاصة "أتاحت لي كسب أصدقاء جدد وأن أنشر جناحي." وتضيف كيسي هاميكي قائلة "إن أحد أحلامي هو أن أكتب مسرحيات. ولذا فإنني أعمل مع فرقة مسرحية للمعوقين عقليا." وقالت إنه عن طريق الأولمبيات الخاصة "يمكنني أن أطور مهاراتي المهنية وأجد عملا. فقد أصبحت رياضية أفضل وأستمتع بذلك كثيرا وسأظل أمارسها طيلة حياتي."
****

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أنا من نجد يكفيني هواها *** ويبري علتي شربي لماها

dreamnagd
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام

ذكر
عدد الرسائل : 19857
العمر : 49
مكان الإقامة : الرياض - نجد - وسط الجزيرة العربية
الوظيفة : أعمال حرة
الاهتمامات : الانترنت
نقاط : 241
تاريخ التسجيل : 19/05/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nagd.activebb.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى