نجــــــــــــــــــــــــــــــــــــد

خبراء أميركيون وشرق أوسطيون يتعاونون لمكافحة سرطان الثدي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

خبراء أميركيون وشرق أوسطيون يتعاونون لمكافحة سرطان الثدي

مُساهمة من طرف dreamnagd في الخميس أغسطس 16, 2007 9:12 am

خبراء أميركيون وشرق أوسطيون يتعاونون لمكافحة سرطان الثدي
(شراكة التوعية والأبحاث في مجال سرطان الثدي تختتم عامها الأول)


من لويز فنر، المحررة في موقع يو إس إنفو
واشنطن، 14 آب/أغسطس، 2007- عندما طلبت كندرا وودز من 25 زميل وزميلة في أهم مراكز معالجة المصابين بالسرطان في الولايات المتحدة، القيام بدور مستشارين في برنامج لمحاربة سرطان الثدي في الشرق الأوسط كانت تتوقع أن يوافق عشرة منهم على ذلك. ولكنها تلقت ردوداً إيجابية من جميع الـ25- بالإضافة إلى شخص إضافي سمع عن البرنامج.

وقالت وودز، التي تشرف على مشاريع التعاون الدولي في مركز إم. دي. آندرسون للسرطان في جامعة تكساس، بهيوستن، "أشعر بسعادة غامرة. فهؤلاء خبراء، أطباء وحملة شهادات دكتوراة في الطب، تبرعوا للعمل مع الأردن."

ويشكل مركز إم. دي. آندرسون جزءاً من الشراكة الأميركية-الشرق أوسطية للتوعية بسرطان الثدي وإجراء الأبحاث حوله. ويعمل المركز الأميركي مع مركز الملك حسين للسرطان في عمان، بالأردن، لوضع برامج أبحاث وتدريب وتبادل، وبرامج أخرى، لتحسين الرعاية الصحية المتوفرة للنساء في الشرق الأوسط.

ومن الشركاء الأميركيين الآخرين، منظمة سوزان كومن للمعالجة، وهي أضخم منظمة أميركية أهلية للمصابات اللاتي تغلبن على مرض السرطان والناشطات في مجاله. وتقوم هذه المؤسسة الخيرية بتدريب النساء والعاملين في الحقل الطبي على أهمية إجراء الفحوص واكتشاف المرض في مراحله المبكرة.

ومن المقرر أن يتسع نطاق مبادرة الشراكة ضد سرطان الثدي، المعقودة حالياً مع الأردن والإمارات العربية المتحدة، بحيث يشمل أيضاً المملكة العربية السعودية. وكانت السيدة الأميركية الأولى، لورا بوش، قد أطلقت هذه الشراكة في عام 2006 ضمن مبادرة الشراكة الشرق أوسطية التابعة لوزارة الخارجية (ميبي).
وقالت إرين وولش، المشرفة على برامج المرأة في مكتب شؤون الشرق الأدنى في الوزارة، "نتمتع بأعلى مستويات الدعم في كل بلد."

وأوضحت سوزان براون، مديرة التثقيف الصحي في منظمة سوزان كومن للمعالجة، أن 70 بالمئة من حالات الإصابة بسرطان الثدي التي يتم اكتشافها في الشرق الأوسط تكون قد وصلت إما إلى المرحلة الثالثة أو المرحلة الرابعة (متقدمة محلياً أو انتشرت إلى أنحاء أخرى في الجسم). ومعالجة هاتين المرحلتين أصعب من معالجة الحالات المبكرة. وقالت براون إن الوضع مماثل لما كان عليه الأمر في الولايات المتحدة قبل 25 سنة عندما كان سرطان الثدي "موضوعاً محرما" يحظر الخوض فيه.

وقارنت بين ذلك والوضع حالياً في الولايات المتحدة حيث يكتشف 80 بالمئة من حالات الإصابة بسرطان الثدي في المرحلتين المبكرتين الأولى والثانية، بفضل ازدياد الوعي وإجراء فحوص تصوير الثدي بالأشعة. وتشير إحصائيات اللجنة الأميركية المشتركة الخاصة بالسرطان إلى أن ما بين 87 إلى 98 بالمئة من النساء اللاتي تكتشف إصابتهن بسرطان الثدي في المرحلة الأولى يعشن 5 سنوات على الأقل (والإشارة إلى معدلات العيش 5 سنوات هي الأسلوب المألوف في مناقشة البقاء على قيد الحياة فترات طويلة بعد الإصابة بسرطان الثدي ومعالجته.)

وقد نظمت براون تدريباً على التوعية للعاملات في المجال الطبي في عمان، ولموظفات سيتي بانك في دبي، بالإمارات العربية المتحدة، وللطالبات الجامعيات في أبو ظبي، بالإمارات العربية المتحدة. وهي تأمل أن تشجع هذه الجهود السيدات في الشرق الأوسط على التحدث بصراحة أكبر عن سرطان الثدي وعلى توعية صديقاتهن وزميلاتهن وقريباتهن، والأهم من كل ذلك، على زيارة الطبيب بمجرد اكتشافهن ورماً أو أي أعراض أخرى.

وأشارت براون إلى أن تصوير الثدي بالأشعة متوفر في الأردن والإمارات العربية المتحدة ولكن عدد النساء اللاتي يستفدن من توفره غير كاف.

وقالت مدربة أخرى تدعى أنا تيزدايل، إن مؤسسة كومن ستنظم مزيداً من برامج التدريب وستعدلها بحيث تلائم المجموعات المختلفة، بما في ذلك ترجمة مواد إضافية إلى اللغة العربية. وقالت: "إن بعض الطالبات الجامعيات في دبي بارعات في استخدام الإنترنت ويستخدمن مواد من موقعنا على الشبكة العنكبوتية."

وقالت وولش إن المسؤولين في كومن يتشاطرون مع الآخرين "ممتلكات فكرية حول ما قاموا به خلال الـ25 سنة الماضية لزيادة التوعية بسرطان الثدي" في الولايات المتحدة. وأضافت "ما كنا سنكون في الوضع الذي نحن عليه اليوم" لولا عمل المنظمة.

وقالت وودز لموقع يو إس إنفو إن مركز إم. دي. آندرسون سيوفر الخبرة العلمية والطبية للمساعدة في اكتشاف سبب كون النساء في الشرق الأوسط "يصبن حالياً بسرطان الثدي بهذه الأعداد المرتفعة وفي هذه السن المبكرة. ما هي الأسباب الجينية (المتعلقة بالمورثات)؟ وما هي الأسباب الاجتماعية" التي تمنع النساء من التقدم لفحصهن لاكتشاف سرطان الثدي؟

وأضافت: "من الضروري أن نحدد سبب حدوث هذا، كي نتمكن من التوصل إلى علاجات للحيلولة دون ذلك أو للحيلولة دون تكرار ذلك."

وقد زارت وودز عمان في آذار/مارس الماضي للاجتماع مع الدكتور محمود سرحان، مدير عام مركز الملك حسين للسرطان، وهو المركز الذي وصفته بأنه "أحد النجوم الساطعة في سماء الشرق الأوسط في مجال تقديم الرعاية." كما اجتمعت مع رؤساء الأقسام ومع الأميرة غيدا طلال، رئيسة مجلس أمناء المركز، ومع الأميرة دينا مرعد، مديرة مؤسسة الملك حسين للسرطان.

وقد زار ممثلون عن مركز الملك حسين للسرطان مركز إم دي آندرسون في شهر حزيران/يونيو واجتمعوا مع خبراء أعضاء في اللجنة الاستشارية- بينهم جراحون وخبراء بعلم الأورام وبالطب الإشعاعي وغيرهم. وتعتزم المؤسستان أيضاً عقد مؤتمر إقليمي حول سرطان الثدي في الأردن في العام 2008.

وتتواصل الشراكة ضد سرطان الثدي مع القطاع الخاص من خلال برنامج التوعية في مكان العمل التابع لها. وقال كريم سيف الدين، من مصرف سيتي بانك في الإمارات العربية المتحدة، الذي يطبق البرنامج التجريبي، في رسالة بالبريد الإلكتروني إن المتدربات في دبي سيبدأن بتدريب أخريات في فروع البنك في الإمارات العربية المتحدة في أبو ظبي والشارقة والعين. وأضاف: "نأمل أن يزداد عدد الموظفات المدربات إلى ثلاثة أضعاف ما هو عليه وأن نضمّن التدريب على اكتشاف سرطان الثدي في حملة توعية أهلية أوسع نطاقاً تقوم بها مؤسسة سيتي غروب."

وقالت تيزدايل إن السيدات والعاملات في الحقل الطبي في الأردن أظهرن حماساً شديداً وقد طرح البعض "أسئلة شخصية عن عائلاتهن وأحياناً عن أنفسهن. ويبدو أنهن تبلّغن الرسالة حقاً وأنهن على استعداد لتبليغها لأفراد عائلاتهن المقربين على الأقل. وكان ذلك أمراً مشجعا."

وسترعى مؤسسة سوزان جي كومين لمكافحة سرطان الثدي قمة عالمية حول سرطان الثدي في بودابست، بالمجر خلال الفترة الممتدة من 29 إلى 30 أيلول/ سبتمبر المقبل

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أنا من نجد يكفيني هواها *** ويبري علتي شربي لماها

dreamnagd
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام

ذكر
عدد الرسائل : 19857
العمر : 49
مكان الإقامة : الرياض - نجد - وسط الجزيرة العربية
الوظيفة : أعمال حرة
الاهتمامات : الانترنت
نقاط : 241
تاريخ التسجيل : 19/05/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nagd.activebb.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى