نجــــــــــــــــــــــــــــــــــــد

سوق سوداء ل "النخالة" خلف أسوار صوامع الغلال في خميس مشيط

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

سوق سوداء ل "النخالة" خلف أسوار صوامع الغلال في خميس مشيط

مُساهمة من طرف dreamnagd في الخميس يناير 31, 2008 3:20 am

تسبب تأخر صوامع الغلال في خميس مشيط في تسليم أكياس النخالة للمستفيدين من مربي الماشية حسب مواعيدها، إلى نشوء سوق سوداء خلف أسوار صوامع الغلال قفزت بأسعار النخالة في المنطقة إلى نحو 60في المائة من القيمة الأصلية.


ولم يجد مربو الماشية خياراً أمام هذه الأزمة غير اللجوء إلى السوق السوداء التي شهدت رواجاً كبيراً وعلى مرأى من مسؤولي صوامع الغلال في المنطقة، في خطوة قد تثير مزيداً من اللغط لجهة موقف الجهات الحكومية للتعامل مع أزمة الأسعار الملتهبة.

وبينما وصلت فيه مواعيد التسليم المتأخرة إلى أكثر من ستة أشهر، سجلت أسواق الأعلاف أزمة أخرى بعد انقطاع مفاجئ للشعير والبرسيم شمال منطقة عسير، الأمر الذي ضاعف الأسعار التي وصلت إلى مستويات قياسية جديدة.

ولم يرغب مسؤولو صوامع الغلال في خميس مشيط إبداء الأسباب الرئيسة التي أدت إلى تأخر مواعيد تسليم النخالة، مكتفين بالقول: " تقصي المعلومات وراء هذه الأزمة يتم عن طريق الإدارة العامة لصوامع الغلال في الرياض".

وقال مواطنون، إنهم أصبحوا في وضع لا يستطيعون فيه شراء الأعلاف بأسعارها الحالية في الأسواق، مؤكدين أنهم لجأوا إلى السوق السوداء التي تقبع خلف أسوار صوامع الغلال بعد أن فشلوا في الحصول على أكياس النخالة في مواعيدها من قبل صوامع الغلال.

وذكر محمد القحطاني، أنه لجأ للسوق السوداء لشراء النخالة بعد أن وجد أن موعد استلامه لطن واحد من النخالة والذي يعادل أربعة وعشرين كيساً يأتي بعد ستة أشهر من الآن، موضحا أنه بأمس الحاجة لتوفير الغذاء لماشيته،مضيفاً: بالرغم من أن السوق السوداء التي يتزعمها بعض الأشخاص قد تفيد في حل أزمة مؤقتة إلا أن السؤال كيف يتم صرف هذه الكميات الكبيرة لهؤلاء الذين يستغلونها لبيعها بالرغم أنها يفترض صرفها لمربي المواشي وليس لتجار يستغلونها بأسعار مضاعفة ويستغلون حاجة الناس لها.

وفي الأزمة الأخرى لمربي الماشية الذين يعانون من لهيب الأسعار في الأعلاف التي لا تخرج عن دائرة الجشع التجاري، اجتاحت المنطقة أزمة أعلاف جديدة يتوقع أن تكون أزمة مفتعلة شمال منطقة عسير لتشمل كلا من مركز بللحمر وبللسمر وتنومة والنماص وبني عمرو والقرى التابعة لها بعد أن تواصل انقطاع الأعلاف والشعير عن تلك المناطق لليوم السادس على التوالي.

وشدد علي الأحمري أحد المواطنين، أن هذه الأزمة مفتعلة من قبل التجار القائمين على بيع الأعلاف والشعير في تلك المناطق ليتمكنوا من رفع الأسعار بطريقتهم الخاصة، مضيفاً: بالفعل نجحت خطتهم حيث وصلت يوم أمس سيارة أعلاف وحيدة اختنق الكثير على جنباتها لتصل الى حد الاشتباكات باليد للحصول على الأعلاف.

من جهته ذكر مسفر الشهري أحد مربي الأغنام بالمنطقة أنه وغيره من مربي المواشي باتوا يعانون الأمرين في الحصول على الأعلاف في مناطقهم الأمر الذي يجعلهم يتوجهون لمناطق أخرى مثل محايل عسير وجازان للحصول على الأعلاف التي تقتات منها مواشيهم، ما يجعل المهمة صعبة خاصة مع موسم الشتاء الذي تشهده المنطقة هذه الأيام فنقل الأعلاف بإمكانيات مربي الماشية من منطقة لأخرى أمر بالغ في الصعوبة..

وشهد سوق الأغنام والماشية في محافظة خميس مشيط ارتفاعا غير عادي في الأسعار حيث ارتفعت أسعار الأغنام الى أن تجاوزت حد 1200ريال للرأس الواحد.. وعلل الباعة أيضا في خميس مشيط السبب في عدم توفر المراعي هذا العام نظرا لارتفاع أسعار الاعلاف حيث بلغت سعر حزمة البرسيم إلى 50ريالا.
وقد أبدى عدد من المتعاملين بالسوق بان الارتفاع مع زيادة الطلب ونقص المعروض من الأغنام البلدي مما يرجع وصول الأسعار إلى 1500ريال في ظل الإقبال الضعيف على الأغنام المستوردة..

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أنا من نجد يكفيني هواها *** ويبري علتي شربي لماها

dreamnagd
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام

ذكر
عدد الرسائل : 19857
العمر : 49
مكان الإقامة : الرياض - نجد - وسط الجزيرة العربية
الوظيفة : أعمال حرة
الاهتمامات : الانترنت
نقاط : 241
تاريخ التسجيل : 19/05/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nagd.activebb.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى