نجــــــــــــــــــــــــــــــــــــد

مصمّمو المنسوجات والملبوسات الافريقية يسعون لتسويق منتجاتهم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مصمّمو المنسوجات والملبوسات الافريقية يسعون لتسويق منتجاتهم

مُساهمة من طرف dreamnagd في الخميس يوليو 19, 2007 12:32 pm

مصمّمو المنسوجات والملبوسات الافريقية يسعون لتسويق منتجاتهم في الولايات المتحدة
(منتدى التجارة الافريقي يتيح فرص التسويق هذه)


من جيم فيشر طومسون، المحرر في موقع يو إس إنفو
أكرا، غانا، 18 تموز/يوليو، 2007- قد تتحقّق أمنية مصممة منسوجات افريقية ببيع مزيد من الملبوسات والأقمشة في الولايات المتحدة، ويعود الفضل في ذلك لمبادرة تجارية أميركية دشنت في العام 2000 لغرض الحفز على النمو المبني على أسس زيادة الصادرات من دول في افريقيا جنوب الصحراء الكبرى.

وقالت إيفا يبواه، صاحبة "تصاميم نا دي" عن ذلك: إني أبعث قطعا قليلة الى الولايات المتحدة الا أن أمنيتي هي ان أزيد صادرات الاقمشة الى هناك لتعريف الأميركيين بالأزياء الإفريقية."

وبالإضافة الى الفساتين والقمصان تنتج "تصاميم نا دي" أغطية وسادات وشراشف طاولات مستخدمة تصاميم أصلية. وتقول يبواه: "كل هذه صنعت بتصاميم تتمحور على افريقيا وأعتقد انها ستلقى صدى كبيرا في أميركا" لا سيما في أوساط الأميركيين من أصول افريقية.

ويبواه هي واحدة من بين 100 عارض يشاركون في معرض في خيمة كبيرة نصبت الى جانب دار المعارض بأكرا، العاصمة الغانية، حيث تدور اعمال المنتدى الافريقي السنوي السادس لقانون التنمية والفرص (أغوا) في الفترة 18 و19 تموز/يوليو الجاري. وتوّد مؤسسات الأعمال العارضة، وغالبيتها مؤسسات صغيرة مصنعة للمنسوجات والمأكولات والأغذية وشركات زراعية، ان تفيد من أحكام القانون المذكور الذي يعفي من التعرفات الجمركية 6400 منتج افريقي تستورده الولايات المتحدة.

ومنذ صدور هذا القانون في العام 2000، تبنّت 38 دولة افريقية إصلاحات السوق كي تصبح مؤهلة لتصدير منتجات معفية من الجمارك بقتضى القانون الأميركي.

ومنتدى هذا العام الذي يشارك فيه وزراء ومؤسسات أعمال وهيئات مجتمع مدني يلتئم تحت شعار: "مع تنامي التجارة تزدهر افريقيا: زيادة مزايا قانون النمو والفرص الى أقصى حدّ."

وقد كانت زيادة صادرات المنسوجات والملبوسات من افريقيا هدفا خاصا للقانون الأميركي المذكور. ومنذ دخوله حيز التنفيذ في العام 2001، تم استحداث قرابة 100 ألف فرصة عمل جديدة في صناعة الملبوسات في افريقيا جنوب الصحراء الكبرى، وكثير منها كان من نصيب نساء كن معدمات، استنادا للوكالة الأميركية للتنمية الدولية.

وذكرت فلوريزيل ليزر الممثلة التجارية الأميركية لافريقيا التي توجهت الى أكرا للمشاركة في المنتدى، أن صادرات الملبوسات الافريقية بموجب القانون الأميركي تضاعفت منذ صدور القانون في العام 2000 فزادت قيمتها من 748 مليون دولار في ذلك العام الى أكثر من 1.3 بليون دولار في العام 2006. وقالت ليزر: "من الأمور التي أسعدتنا بعد إقرار القانون هو أننا استطعنا توسيع التبادل التجاري مع مؤسسات أعمال تملكها افريقيات." وتابعت القول: "إن جزءا كبيرا من صناعات الأقمشة والملبوسات في إفريقيا تديره نساء، ونحن نشهد العديد منهن يستفدن من القانون الأميركي لزيادة صادراتهن وفي الوقت نفسه يتشاركن مع نساء ومؤسسات أعمال صغيرة على الجانب الأميركي."

وتقول نانا يا، وهي مديرة في شركة "رانيروس المحدودة" التي تتعاطى تصدير واستيراد منسوجات وملابس، إن شركتها تسعى للإفادة من أحكام القانون الأميركي الخاصة بالإعفاء الجمركي على الملابس الجاهزة. وتضيف: "اننا نوّد أن نصدّر أطقمة مثل أثواب الأطباء والممرضات اضافة الى شراشف الأسرّة. اننا نختص بملابس معينة واذا تسلمنا طلبات كبيرة من مستشفيات أميركية فان شركتنا ستنمو وسنستخدم مزيدا من العمال كما سيتعزّز اقتصاد غانا."

أما صاحب المشاريع ومالك شركة صغيرة، هارولد أوتابيل، فقد تكلّم بحماس وهو يعد كوبا من شراب الكاكاو الخاص. وقد أسّس أوتابيل شركة هوردز المحدودة التي تصنع مسحوق الكاكاو الطبيعي الذي يحمل اسم براون غولد.

وقال أوتابيل إن غايته هي الإفادة من القانون الأميركي لإعطاء شركته دفعة تصدير في السوق الأميركية التي تعير اهتماما للمنتجات الصحية. والكاكاو الذي تزخر به القارة الافريقية "هو منتج طبيعي مقاوم للسرطان،" كما أفاد.

وزاد بالقول: "في غرب افريقيا، إننا الرائدون في الترويج للكاكاو كغذاء صحي وهذه هي الرسالة التي نود أن ننقلها لزبائننا المحتملين في أميركا."

وتصدّر شركته منتجاتها الى بريطانيا، كما اشار أوتابيل، "الا أننا نريد فعلا أن نلج السوق الأميركية وفي هذا المضمار يمكن للقانون الأميركي المذكور أن يساعدنا."

ومركز وكالة التنمية الدولية التجاري في أكرا هو أحد أربعة مراكز استعلامات في افريقيا تقدم معلومات ومشورات حول أهلية الإستفادة من القانون الأميركي، ومزاياه، وإرشادات حول كيفية دخول السوق الأميركية.

ونوهت ليا كوين مديرة مكتب الإعلام في وكالة التنمية الدولية في مركز أكرا، بإقبال العارضين الرائع ورغبتهم بعرض منتجاتهم التي يأملون في أن يتقبلها الأميركيون بمساعدة قانون أغوا.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أنا من نجد يكفيني هواها *** ويبري علتي شربي لماها

dreamnagd
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام

ذكر
عدد الرسائل : 19857
العمر : 49
مكان الإقامة : الرياض - نجد - وسط الجزيرة العربية
الوظيفة : أعمال حرة
الاهتمامات : الانترنت
نقاط : 241
تاريخ التسجيل : 19/05/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nagd.activebb.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى