نجــــــــــــــــــــــــــــــــــــد

مشروع الحلم الهندوراسي يولد المستقبل المشرق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مشروع الحلم الهندوراسي يولد المستقبل المشرق

مُساهمة من طرف dreamnagd في الأربعاء يوليو 18, 2007 10:58 pm

واشنطن، 16 تموز/يوليو، 2007- قال أحد الطلبة المشاركين في برنامج "الحلم الهندوراسي" المبتكر: "إن هذا البرنامج يمنحنا فرصة، سبيلاً لإثبات كوننا قادرين على خلق فرص الأعمال الجيدة والمنتجات الجيدة."

و"الحلم الهندوراسي" هو مشروع شراكة تواصل استحدثته السفارة الأميركية في هندوراس وقطاع الأعمال في سان بيدرو سولا. وقد تمت، من خلال المشروع الذي استُهل في نيسان/إبريل الماضي، دعوة 12 تلميذاً من المدارس الثانوية الحكومية إلى الاشتراك في مسابقة للفوز بـ 5 آلاف دولار لتأسيس مشروع تجاري صغير خاص.

وتم اختيار المدارس على أساس قربها من سان بيدرو سولا، وكونها مدارس مجانية، وخبرتها في مساعدة التلاميذ على تأسيس مشاريع تجارية صغيرة جدا. وسُمح لكل مدرسة منها الإتاحة لأي عدد تختاره من الطلبة المشاركة في وضع مشروعهم.

وقال تلميذ آخر: "إن هذه المسابقة تمنحنا فرصة تطبيق ما تعلمناه وإمكانية تحويل مشروعنا التجاري إلى حقيقة واقعة."

وسيتم الحكم على المشاريع التي قدمها التلاميذ على أساس ما تتمتع به من ابتكار وقدرة على الاستمرار والاستدامة وإمكانيات تحقيقها الربح. وسيمنح الفريق الفائز بالمرتبة الأولى جائزة مالية قيمتها 5 آلاف دولار، في حين ستمنح السفارة الأميركية ولجنة التحكيم الفرق الخمسة التالية رسائل تزكية.

وما زالت هندوراس من أفقر الدول في نصف الكرة الغربي، إذ يبلغ معدل الدخل الفردي فيها حوالى 2,50 دولار فقط في اليوم. وهي تعتمد على التحويلات التي يرسلها الهندوراسيون العاملون في الولايات المتحدة، في حين ما زال اهتمام سكانها منصباً على تحقيق "الحلم الأميركي."

وأوضحت السفارة الأميركية أن مشروع "الحلم الهندوراسي" يسعى إلى تعزيز ثقة الشباب بتوفر فرص التوظف والترقية والتقدم في بلدهم.

وكان وضع برامج لمساعدة مشاريع الأعمال الصغيرة جداً، المشاريع التي يتم تأسيسها ببضع مئات من الدولارات فقط، من الجوانب المشرقة في هذه الجهود. وقد تطور الكثير من هذه البرامج، التي دعمتها الوكالة الأميركية للتنمية الدولية، وتحول إلى منظمات مكتفية ذاتياً تقدم التمويل على شكل قروض لأصحاب مشاريع الأعمال الصغيرة. وتختلف مجالات الأعمال من الأنسجة إلى الخزف وصناعة الزجاج ومعامل صنع رقائق التورتيا. وساعدت هذه البرامج في تمويل أكثر من 150 ألف مشروع تجاري صغير وخلقت مليون فرصة عمل منذ عام 1990 حتى الآن.

وفي حين أن السفارة الأميركية ساعدت على وضع واستهلال مشروع "الحلم الهندوراسي،" إلا أنه لا ريب في أنه جهد هندوراسي. فقد دعمته كل سلطة من السلطات الحكومية الهندوراسية. ووافقت مجموعة تمويل مؤسسات الأعمال المحلية "فونداسيون كوفيلو" على تقديم الخمسة آلاف دولار التي تشكل قيمة الجائزة للفريق الفائز، لا على سبيل التبرع لعمل خيري وإنما لأن الشباب هم أفضل زبائن محتملين سيطلبون القروض لإنشاء مشاريع الأعمال الصغيرة في المستقبل.

ويرجو الشريكان في هذا المشروع أن يكون بمثابة الخطوة الأولى في سلسلة مسابقات في هندوراس، وربما في دول أخرى في أميركا الوسطى.

وقال مارتن هيلي، المسؤول في السفارة الأميركية الذي يتولى الإشراف على المشروع: "لقد نظمنا مسابقة "الحلم الهندوراسي" لتشجيع الشباب على اكتساب المهارات اللازمة في قطاع الأعمال ولتعزيز ثقتهم، وهو الأمر الأهم، بمستقبلهم هنا في هندوراس."

وأضاف أن الشباب "هم مستقبل هندوراس، وهذا أمر واضح."

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أنا من نجد يكفيني هواها *** ويبري علتي شربي لماها

dreamnagd
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام

ذكر
عدد الرسائل : 19857
العمر : 49
مكان الإقامة : الرياض - نجد - وسط الجزيرة العربية
الوظيفة : أعمال حرة
الاهتمامات : الانترنت
نقاط : 241
تاريخ التسجيل : 19/05/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nagd.activebb.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى