نجــــــــــــــــــــــــــــــــــــد

على حلف شمال الأطلسي بذل جهد متواصل لتحقيق النجاح على المدى الطويل في أفغانستان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

على حلف شمال الأطلسي بذل جهد متواصل لتحقيق النجاح على المدى الطويل في أفغانستان

مُساهمة من طرف dreamnagd في الجمعة يناير 25, 2008 2:00 pm


على حلف شمال الأطلسي بذل جهد متواصل لتحقيق النجاح على المدى الطويل في أفغانستان
(مسؤولون يقولون إنه يتعين أن يتصدى أعضاء الحلف للتحدي)

واشنطن، 24 كانون الثاني/يناير، 2008- إن وجود دولة أفغانية معتدلة ومستقرة بالغ الأهمية بالنسبة للولايات المتحدة وحلفائها في منظمة حلف شمال الأطلسي ولمنطقة جنوب غرب آسيا.

ويتولى حلف شمال الأطلسي، لتحقيق ذلك الغرض، قيادة حوالى 40 ألف جندي من 37 بلداً يعملون تحت راية قوة المساعدة الأمنية الدولية (إيساف) التي تم تشكيلها بموجب تفويض من الأمم المتحدة.

وتشكل هذه القوة أول نشر لفترة طويلة على الأرض لقوات مسلحة تابعة لحلف شمال الأطلسي خارج أوروبا. وقد وصف أمين عام منظمة حلف الأطلسي، يان دي هوب شيفر، ذلك بأنه من أصعب المهمات التي كلف الحلف بها، ولكن مساهمته حاسمة الأهمية للأمن الدولي.

ويوجد في أفغانستان 12 ألف جندي أميركي ضمن "عملية الحرية المستدامة" لتدريب قوات الأمن الأفغانية والتصدي لطالبان وتجار المخدرات في وقت يواجه فيه السكان عدداً متنامياً من عمليات التفجير الانتحاري والمتفجرات الموضوعة على جوانب الطرق.

وما فتئت فرق إعادة تعمير الأقاليم المدنية-العسكرية التي تضم عناصر من القوات الأميركية ومن قوات الائتلاف دائبة على العمل في تجديد المدارس كي يصبح بالإمكان توفير التعليم لخمسة ملايين حدث، وفي إصلاح المستشفيات كي تتحول الرعاية الصحية إلى حقيقة واقعة. (أنظر التقرير المتصل بالموضوع ( http://usinfo.state.gov/xarchives/display.html?p=washfile-arabic&y=2007&m=September&x=20070928152236amiwahar0.1269953 )).

وقد أدت هذه التطورات، ومستجدات أخرى، إلى ظهور تفاؤل حذر بين الكثير من المراقبين الأفغان، ولكن الأمن المستدام يظل مفتاح نجاح ذلك البلد على المدى الطويل، خاصة في ضوء ازدياد العنف في الآونة الأخيرة.

وقد أعربت وسائل إعلامية أوروبية مختلفة عن اعتقادها بضرورة زيادة عدد القوات لتعزيز النجاح الذي حققته أفغانستان في الأعوام الأخيرة في التغلب على الانحطاط الذي سببه نظام طالبان. وتحتاج قوات الشرطة القومية الأفغانية الجديدة المتنامية بسرعة إلى مزيد من التدريب والمال لشراء المعدات.

وقد وافق الكونغرس الأميركي على مساعدات أمنية وإعمارية لأفغانستان بحوالى 10 مليارات دولار في السنة المالية 2007، تضمنت 7,4 مليار دولار للتعجيل في تدريب وتجهيز الجيش الأفغاني وقوات الشرطة القومية.

ومن الضروري أيضاً تحسين التنسيق بين الذين يكبحون طالبان وتوفر متطلب طويل الأمد بوجود تصميم وعزيمة دائمين لمواصلة المسيرة حتى تحقيق الهدف في أفغانستان.

وقد أشاد الرئيس بوش بمساهمة المملكة المتحدة وكندا وهولندا والدانمارك بقوات في أفغانستان علاوة على مساهمة دول ليست أعضاء في حلف شمال الأطلسي، كأستراليا، بقوات تعمل جميعاً جنباً إلى جنب مع القوات الأميركية والقوات الأفغانية في مجابهة المتمردين. وقد كانت أستراليا، بصورة خاصة، صريحة في التعبير عن رأيها بضرورة قيام حلف شمال الأطلسي بالمزيد في أفغانستان.

* السعي إلى حلول خلاقة لتلبية الاحتياجات

إلا أن هناك بلداناً لا يمكنها إرسال قواتها للمشاركة في القتال بسبب القيود الموجودة لديها، أو المحاذير القومية، المفروضة على كيفية استخدام قواتها. وقال بوش إنه يتفهم الوضع، إلا أنه ينبغي أن تكون هناك سبل تتساوق مع هذه القيود ويمكن لتلك الدول المساعدة من خلالها في دعم المهمة. وقد يتطلب هذا اعتماد نهج خلاق، كأن يقوم بعض الحلفاء بمهمات كحراسة البنية التحتية الأساسية أو تمويل تحديث التكنولوجيا في الطائرات المروحية، كطريقة للوفاء بالتزاماتها في التحالف بدون إقلاق الدوائر السياسية في البلد.

ولدى الولايات المتحدة والمملكة المتحدة ومنظمة حلف شمال الأطلسي حالياً سلسلة من الدراسات الواسعة ومسودات المقترحات المتعلقة بأفغانستان. وقد وافقت الدول المنخرطة في أفغانستان، في اجتماع عقد في اسكتلندا لمناقشة الاستراتيجية، على المضي قدما في وضع خطة موحدة ستحدد الأهداف على أساس جدول زمني يمتد ما بين ثلاث سنوات وخمس سنوات مع معايير مرحلية لقياس مدى التقدم. ومن المفترض أن الخطة ستكون جاهزة للطرح خلال قمة ناتو المقرر عقدها في رومانيا في نيسان/إبريل القادم.

وقال وزير الدفاع الأميركي، روبرت غيتس، إن مهمة ناتو في أفغانستان كشفت عن القيود المرتبطة بالقدرة على تبادل الأنظمة للمعلومات واستخدام المعلومات المتبادلة والعمل معاً وبالتنظيم وبالنقص الخطير في المعدات والأجهزة.

وأبلغ غيتس الكونغرس الأميركي، بعد قيامه في كانون الأول/ديسمبر الماضي بزيارة إلى كابول اجتمع خلالها مع الحلفاء الأوروبيين الذين أرسلوا قوات إلى جنوب أفغانستان، أنه "يتعين على ناتو التكيف مع التحديات المرتبطة بالقيام بعمليات في أماكن بعيدة."

وأضاف وزير الدفاع أنه يتعين تحسين تنسيق المساعدات لأفغانستان، سواء كانت لأغراض أمنية أو تنموية اقتصادية أو لغرض متابعة الإعمار. كما أن وجود الحوكمة الرشيدة والمؤسسات المدنية القادرة على البقاء حاسم الأهمية لدولة أفغانية ديمقراطية.

وقد أكدت وزيرة الخارجية، كوندوليزا رايس، خلال زيارتها لمقر منظمة حلف شمال الأطلسي في كانون الأول/ديسمبر الماضي، على ضرورة "تشاطر الأعباء بالتساوي في الحلف،" مع الالتفات بشكل متوازن إلى العمليات العسكرية والجهود المدنية.

ويشكل سد النقص في القوة الجوية وفي القوات وتلبية الحاجة إلى حوالى 3 آلاف مدرب إضافي في أفغانستان أولويات قصوى بالنسبة للذين يدافعون عن قدرة ذلك البلد على البقاء. وقال غيتس: "ما زلت أحاول حث حلفائنا على تخصيص مزيد من القوات والموارد للمعركة وعلى رفع القيود المفروضة على القوات التي نشروها هناك فعلا."

وقد ضم وزير الدفاع البريطاني، براون، صوته إلى صوت غيتس قائلاً إن النجاح في أفغانستان "لا يمكن ضمانه بدون جهد منسق."

ويتم الضغط على ناتو لمواجهة التحدي لأن التقدم في أفغانستان، كما قال غيتس، "حقيقي ولكنه هش."

كما يمكن الاطلاع على جدول زمني ( http://www.nato.int/isaf/topics/chronology/index.html ) خاص بقوة المساعدة الأمنية الدولية (إيساف) على موقع منظمة حلف شمال الأطلسي على الشبكة العنكبوتية.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أنا من نجد يكفيني هواها *** ويبري علتي شربي لماها

dreamnagd
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام

ذكر
عدد الرسائل : 19857
العمر : 49
مكان الإقامة : الرياض - نجد - وسط الجزيرة العربية
الوظيفة : أعمال حرة
الاهتمامات : الانترنت
نقاط : 241
تاريخ التسجيل : 19/05/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nagd.activebb.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى