نجــــــــــــــــــــــــــــــــــــد

منظمة غير حكومية تجعل التبرع شخصياً للمؤسسات الخيرية أمراً سهلا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

منظمة غير حكومية تجعل التبرع شخصياً للمؤسسات الخيرية أمراً سهلا

مُساهمة من طرف dreamnagd في الخميس يناير 24, 2008 9:36 pm


منظمة غير حكومية تجعل التبرع شخصياً للمؤسسات الخيرية أمراً سهلا
(منظمة غلوبال غيفينغ تضمن تنفيذ رغبات المانحين)

من كاثرين مكونيل، المحررة في موقع يو إس إنفو
واشنطن، 23 كانون الثاني/يناير، 2008- تعكف منظمة أميركية حالياً على جعل التبرع لمشاريع التنمية الدولية سهلاً في نفس الوقت الذي تضمن فيه للمتبرعين أن الهبات التي قدموها ستؤتي الثمار التي يرجونها.

كما تفسح منظمة غلوبال غيفينغ (أي العطاء العالمي) غير الحكومية، التي أسسها مسؤولان سابقان في البنك الدولي، المجال أمام المتبرعين كي يلتقوا مع مانحين آخرين يشاطرونهم رأيهم.

وتقدم المنظمة للمتبرعين، من خلال برنامجها " العطاء العالمي مضمون " (GlobalGiving Guaranteed) ضماناً بأن الهبة التي تصل إلى 10 آلاف دولار سوف تستخدم كما هو مخطط لها وإلا فإنه سيكون بإمكانهم تحويل هبتهم إلى مشروع بديل. وتتيح المنظمة للمتبرعين متابعة تقدم المشاريع من خلال أنباء التحديث المنشورة على الإنترنت لتمكينهم من الاطلاع على كيفية استخدام الهبة التي قدموها. كما تمكن المنظمة مقدمي المنح من الاتصال مباشرة بالهاتف أو البريد الإلكتروني مع القائمين على تطبيق المشاريع.

ويعتبر برنامج الضمان هذا البرنامج الوحيد من نوعه في الولايات المتحدة.

وقد حصل أسلوب منظمة غلوبال غيفينغ بإيجاد اتصال مباشر بين المتبرعين الأفراد والمنظمات المانحة من جهة والمشاريع الأهلية ذات التأثير الكبير من جهة أخرى، على دعم مالي وتكنولوجي وإداري من مديري موقع المزادات على الإنترنت إي بيه (eBay)، ومن مؤسسة كايس الخيرية التي أنشأها الشريك المؤسس لشركة أميركا أون لاين. كما قال مؤسس غلوبال غيفنيغ، دينس ويتل، إن المنظمة غير الحكومية حظيت بدعم من مؤسسات هيوليت وفورد وباكارد الخيرية.

وكان ويتل قد أنشأ مع زميلته ماري قريشي في العام 2000 "سوق التنمية" التابعة للبنك الدولي والتي لاقت استحسانا، بهدف مساعدة "أي شخص لديه فكرة جيدة" حول كيفية محاربة الفقر على طرح فكرته على المسؤولين في البنك للحصول على تمويل محتمل لها.

وقد قادهما ذلك إلى تأسيس منظمة يمكنها عرض عدد أكبر بكثير من الأفكار المتعلقة بالتنمية على المانحين المحتملين.

وقال ويتل إنهما كانا يبغيان "القضاء على الأسطورة" القائلة إن محترفي التنمية هم الوحيدون القادرون على طرح أفكار تستحق التمويل. وأضاف أنهما كانا يهدفان أيضاً إلى إثبات أنه من الممكن الحصول على التمويل بسرعة أكبر من خلال تفادي البيروقراطية التقليدية.

وأوضح ذلك بالقول: "مع تزايد عدد المتبرعين على الإنترنت، تزداد توقعاتهم المتعلقة بالمحاسبة والمساءلة وبالملاءمة وبحجم النتائج. ... ونحن نعامل المتبرعين على أنهم زبائن."

ويمكن للناس في جميع أنحاء العالم زيارة موقع GlobalGiving على الشبكة العنكبوتية للاطلاع على المشاريع التي تحتاج إلى الدعم المالي. كما يمكنهم اختيار تلك المشاريع التي تجسد اهتماماتهم، كتوفير مياه الشفة أو تقليص انبعاث الغازات المسببة للاحتباس الحراري أو تقليص الفقر. وأشار ويتل إلى أن 10 بالمئة من المتبرعين عن طريق منظمة غلوبال غيفينغ هم من خارج الولايات المتحدة.

ويتبرع المانحون بمبلغ محدد على خط الإنترنت، من 10 دولارات إلى آلاف الدولارات.

كما تقدم المنظمة للمتبرعين خيار شراء بطاقات تبرع كهدايا يقدمونها لمن يشاؤون، ثم يقوم من يتلقى تلك البطاقة الهدية/التبرع باختيار المشروع الذي يريد أن يدعمه المبلغ المحدد في البطاقة/الهدية.

وقد مولت مؤسسة هيوليت الخيرية نظام التكنولوجيا الخاص بتمكين المتبرعين الأفراد لمنظمة غلوبال غيفينغ من الاتصال مباشرة بالمشاريع التي يدعمونها وتقييم التقدم الذي أحرزته، بينما قامت مؤسسة سال الخيرية بابتكار برامج الكمبيوتر الخاصة بمساعدة المتبرعين على التفاعل على خط الإنترنت.

كما قامت شركات مثل شركة غاب للملابس باستحداث برامج تقدم ضمنها الشركة تبرعاً بنفس حجم مجمل التبرعات التي يقدمها موظفوها لمنظمة غلوبال غيفينغ.

وقالت ماريان كامبل، مديرة العلاقات مع المجتمعات المحلية في مؤسسة غاب الخيرية إن "موظفي غاب إنك. حول العالم يستخدمون غلوبال غيفينغ لدعم مشاريع محددة غير ربحية في بلدانهم وفي أي مكان آخر يختارونه. وتقدم الشركة مبلغاً يعادل المبلغ الذي تبرعوا به."

وتعتنق غلوبال غيفينغ فكرة مؤسسة كايس حول "دمقرطة الإحسان،" وتطبقها في عملها. وقال ويتل إن ما يعنيه ذلك هو أنه يمكن للمتبرعين الذين لا يملكون مبالغ كبيرة من المال إحداث فرق في الأوضاع.

ويمكن الحصول على مزيد من المعلومات عن منظمة غلوبال غيفينغ ( http://www.globalgiving.com/ ) بالرجوع إلى موقعها على الشبكة العنكبوتية.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أنا من نجد يكفيني هواها *** ويبري علتي شربي لماها

dreamnagd
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام

ذكر
عدد الرسائل : 19857
العمر : 49
مكان الإقامة : الرياض - نجد - وسط الجزيرة العربية
الوظيفة : أعمال حرة
الاهتمامات : الانترنت
نقاط : 241
تاريخ التسجيل : 19/05/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nagd.activebb.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى