نجــــــــــــــــــــــــــــــــــــد

المجلس النسائي الأميركي الأفغاني يضع مستقبل أفغانستان نصب عينيه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

المجلس النسائي الأميركي الأفغاني يضع مستقبل أفغانستان نصب عينيه

مُساهمة من طرف dreamnagd في السبت يناير 19, 2008 7:52 pm


المجلس النسائي الأميركي الأفغاني يضع مستقبل أفغانستان نصب عينيه
(السيدة الأميركية الأولى لورا بوش تسلط الضوء على نجاح الشراكة بين القطاعين العام والخاص)

من ديفيد مكيبي
واشنطن، 18 كانون الثاني/يناير، 2008- يظهر المجلس النسائيالأميركي الأفغاني القوة التي يمكن أن تتحقق بفضل الشراكة بين القطاعين العام والخاص من أجل إحداث تحول في حياة الناس والاستثمار في مستقبل الديمقراطيات النامية. وقالت السيدة الأميركية الأولى لورا بوش "إن المجلس قد أثبت لنا ما بمقدور الأميركيين القيام به كأفراد لدعم ومساعدة المجهودات الإنسانية التي نبذلها في أفغانستان."

وأضافت "أنه يظهر أيضا ما يستطيع الأفغان فعله للاستثمار في مستقبل بلدهم."

وقد تم إنشاء هذا المجلس من قبل الرئيس بوش والرئيس الأفغاني حامد كرزاي في العام 2002 لمساعدة النساء الأفغانيات في الحصول على المهارات والتعليم التي حرمن منها من قبل طالبان حتى يتمكن من الإسهام الكامل في خروج أفغانستان من سنوات الحروب والاضطهاد التي عانى منها.

وأوضحت السيدة لورا بوش في حديث لها في اجتماع المجلس الذي عقد في واشنطن يوم 17 الشهر الجاري "أن الأفراد من المواطنين الأميركيين، وبشكل رئيسي النساء، يستثمرون شخصيا، بواسطة المجلس، في نساء أفغانستان."

ويشترك في رئاسة المجلس كل من وكيلة وزارة الخارجية بولا دوبريانسكي والوزير الأفغاني للشؤون الخارجية،ووزيرة شؤون المرأة في أفغانستان. وقد اجتذب المجلس العديد من الشركات الكبرى لتأييده ومناصرته، ومنها شركة تايم وارنر وشركة ديملر-كرايسلر، بالإضافة إلى مايكروسوفت، وغيتوي وديل للكومبيوترات.

ونوهت السيدة الأولى أنه، منذ الإطاحة بنظام طالبان في العام 2001، فقد شهد أبناء الشعب الأفغاني تحسنات هائلة طرأت على حياتهم.

فقد بات بإمكان الناس أكثر من أي وقت مضى الحصول على الرعاية الصحية الأساسية. وأعيد فتح المدارس أمام التلاميذ الذين يربو عددهم على 5 ملايين تلميذ- بمن في ذلك مليونا فتاة. وقد ساعد بناء طرق جديدة طولها أكثر من 2000 كيلومتر في إعادة تفعيل الاقتصاد الذي أخذ في النمو بمعدل يبلغ 15 في المئة سنويا منذ العام 2002.

وأكدت أن مثل هذه التطورات قد جلبت الأمل إلى قلوب الناس، ولكنه لا يزال هناك الكثير مما يتعين القيام به.

وأشارت إلى أن "المناطق الريفية تفتقر إلى وجود البنى التحتية الأساسية من الطرق والري والكهرباء. وبطبيعة الحال، فإن هذا يبقي المناطق الريفية بعيدة عن وسائل التعليم والتنمية الاقتصادية." وأضافت أن "الكثير من الناس يكافحون من أجل توفير الاحتياجات الإنسانية الأساسية من الغذاء والمياه النظيفة والمأوى."

وقد جمع المجلس الذي هو عبارة عن شراكة بين القطاعين العام والخاص كبار رجال الأعمال الأميركيين والمؤسسات الأميركية بقادة المجتمعات المحلية الأفغانية بهدف توجيه الهبات المقدمة من القطاع الخاص نحو مشاريع ملموسة من شأنها أن تغير حياة الآلاف من الأسر في جميع أرجاء أفغانستان.

وسلطت لورا بوش الضوء على النجاحات التي حققها المجلس، ومنها إنشاء مجلس للموارد يضم 17 سيدة ويرمي إلى توفير تدريب يتراوح بين التعلم الأساسي لمحو الأمية إلى تشغيل شركات الأعمال التجارية الصغيرة؛ وشبكة تتألف من سبعة مصارف محلية تقدم قروضا محدودة لعدد يقارب 30 ألف من صاحبات المشاريع؛ وتدريب القاضيات والمحاميات الأفغانيات على دستور البلاد الجديد؛ وتدريب القابلات، الأمر الذي مكن أكثر من ألف سيدة أفغانية من تقليص مستويات معدل وفيات المواليد؛ وإنشاء معهد لتدريب المعلمين، بدعم جزئي من قبل شركة مايكروسوفت وشركة ديل للكومبيوترات، وذلك لتدريب جيل جديد من المعلمين.

وخلصت السيدة الأولى إلى القول "إن أحد السمات التي يتميز بها الشعب الأميركي والتي لها في اعتقادي أهمية كبيرة هي أن الأميركيين يودون النجاح بصدق وإخلاص لغيرهم من الشعوب. ونحن نتشجع ونسر بالنجاح الذي يتحقق للشعوب الأخرى، وعلى وجه الخصوص الشعب الأفغاني."

نص الكلمة ( http://www.america.gov/st/texttrans-english/2008/January/20080117164204eaifas0.3944055.html ) التي ألقتها السيدة لورا بوش متاح على الموقع الإلكتروني: أميركا دوت غوف.

وللحصول على مزيد من المعلومات حول الموضوع، راجع صفحة الهبات الأميركية ( http://fpolicy.america.gov/fpolicy/aid/index.html ) باللغة الإنجليزية على الموقع ذاته، أميركا دوت غوف ( http://www.america.gov/ ).

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أنا من نجد يكفيني هواها *** ويبري علتي شربي لماها

dreamnagd
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام

ذكر
عدد الرسائل : 19857
العمر : 49
مكان الإقامة : الرياض - نجد - وسط الجزيرة العربية
الوظيفة : أعمال حرة
الاهتمامات : الانترنت
نقاط : 241
تاريخ التسجيل : 19/05/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nagd.activebb.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى