نجــــــــــــــــــــــــــــــــــــد

(2.233) مليون ريال إيرادات المؤسسة العامة للموانئ خلال عام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

(2.233) مليون ريال إيرادات المؤسسة العامة للموانئ خلال عام

مُساهمة من طرف dreamnagd في الأربعاء يناير 09, 2008 6:36 pm

يعد النقل البحري أحد أركان التنمية الاقتصادية لأي بلد، حيث إن معظم التجارة البحرية العالمية وعلى وجه التحديد 75% منها ينقل عن طريق البحر، ذلك أن النقل البحري يتمتع بمميزات لا تتحقق في وسائل النقل الأخرى منها استيعابه الكبير للسلع والبضائع ورخص تكلفته مقارنة مع وسائل النقل الأخرى.


هذه المميزات زادت من الاعتماد على النقل البحري وقد نتج عن ذلك زيادة في إيرادات الدول من العملات الصعبة وبهذا يكون النقل البحري عاملاً مساعداً في تحسين ميزان المدفوعات لتلك الدول ومن فوائد توظيف العمالة الوطنية وتعمير المدن ذلك أن قيام المشاريع البحرية كإنشاء الموانئ مثلاً أو أحواض البناء أو الشركات الملاحية من شأنها أن تؤدي بالضرورة إلى فتح المجالات للعمالة الوطنية وتعمير المدن التي تقع بها تلك المشاريع وتكمن أهمية النقل البحري في المملكة كونها تتمتع بسواحل تمتد لمسافة تزيد عن (1500) ميل بحري وأن ما تتراوح من 90-95% من صادرات وواردات المملكة عن طريق البحر، وادراكاً لهذه الحقيقة فقد أولت المملكة هذا القطاع الكثير من الرعاية والعناية، حيث تناولته يد الدعم فأنشأت الموانئ الحديثة وإقامة أحواض إصلاح السفن وتأسست تبعاً لذلك الشركات والمؤسسات الملاحية وتحديث الاسطول البحري التجاري وذلك إيماناً منها بأهمية الدور الذي يلعبه هذا القطاع في الايفاء باحتياجات المملكة وادراكاً بأن الاسطول البحري التجاري يعتبر مسانداً ومكملاً للاسطول الحربي.

ميلاد وكالة النقل

ومن هذا المنطلق صدر الأمر السامي الكريم رقم 149بتاريخ 1396/8/28ه معلناً ميلاد وكالة الوزارة بشؤون النقل لتعنى بالإشراف والتنظيم على جميع وسائل النقل فيما عدا النقل الجوي إضافة إلى مهام الوزارة فيما يتعلق بأعمال تسجيل السفن وقيد الوحدات البحرية ومسؤولية استيفاء وسائط النقل البحري السعودي لشروط السلامة والأمان وإصدار شهادات السلامة والصلاحية للملاحة لسفن البحار وغيرها.

وقد شهد هذا القطاع ازدهاراً كبيراً خلال السنوات القليلة الماضية نظراً لأهمية هذا القطاع للاقتصاد الوطني بشكل عام، وللتجارة بشكل خاص حيث إن أكثر البضائع التجارية تنقل عن طريق البحر، من الدول الأخرى للمملكة. وقد فازت المملكة بعضوية مجلس إدارة المنظمة البحرية الدولية (امو) وذلك تقديراً لجهودها في دعم المنظمة، فضلاً عن إنجازاتها في مجال النقل البحري، كما تعتبر المملكة - ممثلة بوزارة النقل - من الدول المؤسسة للأكاديمية العربية للنقل البحري بالإضافة أنها من الدول المؤسسة للجامعة واتفاقية دولية تتعلق بالسلامة البحرية وحماية البيئة البحرية.

إحصاءات في النقل البحري

بلغ عدد الشركات والمؤسسات الملاحية المسجلة بالمملكة (91) شركة ومؤسسة ملاحية، كما بلغ عدد السفن والوحدة البحرية (564) تعمل في أعالي البحار من مختلف الأنواع والأحجام، فيما بلغ عدد وسائط الصيد والنزهة (25485).

الموانئ في المملكة

سارعت خطى التطور والنمو في مجال الموانئ في المملكة، حيث يوجد في المملكة (Cool موانئ رئيسية مجموع أرصفتها (183) رصيفاً منها (6) موانئ تجارية تضم (137) رصيفاً و(2) صناعيان يضمان (46) رصيفاً. والموانئ هي: ميناء جدة الإسلامي وميناء الملك عبدالعزيز بالدمام حيث تم توسعتهما وقد شملت هذه التوسعة المنشآت والمعدات وأنظمة مناولة البضائع والكونترات وغيرها، حيث حقق هذان الميناءان معدلات عالية في مجال مناولة البضائع بمختلف أنواعها والتصدير والاستيراد.

مستوى عالمي جديد
ولقد حققت الموانئ خلال العامين الماضيين زيادة مضطردة في ايرادات الموانئ وارتفاعاً في كميات البضائع وأعداد الحاويات المناولة، فقد حقق ميناء جدة الإسلامي مراكز متقدمة بين أفضل مائة ميناء للحاويات على مستوى العالم، حيث احتل المرتبة (27) وحصل ميناء الملك عبدالعزيز بالدمام على جائزة ثاني أفضل ميناء بالمنطقة عام 2006م، أما ميناء الملك فهد الصناعي فقد حصل على عدة جوائز عالمية منها جائزة النجمة الدولية من الدرجة الماسية وشهادة الامتياز للإدارة الشاملة للعام الثاني على التوالي بعد أن حصل على جهاز القوس الدولي لاتفاقية أوروبا وشهادة الامتياز للإدارة الشاملة. وخلال العام (2006م) تحققت العديد من المنجزات في مجال الموانئ والأعمال التي تمت من أبرزها: مناولة (133.Cool مليون طن وزني (عدا النفط الخام) في جميع موانئ المملكة التجارية والصناعية بزيادة بلغت (1.6) مليون طن أي بنسبة (1.2%) عن عام 2005م، وكذلك مناولة أكثر من (3.95) مليون حاوية قياسية في جميع الموانئ التجارية والصناعية بزيادة (7%) عن عدد الحاويات المناولة في العام 2005م، ومناولة (1.499.000) من حاويات المسافنة بزيادة مقدارها (100) ألف حاوية عن 2005م. وقد بلغ إيرادات المؤسسة العامة للموانئ (2.233) مليون ريال بزيادة 4.4% عن عام 2005م، كما تم تدريب (1036) متدرباً في مركز تدريب ميناء جدة الإسلامي ومركز التدريب في ميناء الملك عبدالعزيز بالدمام ومراكز التدريب داخل وخارج المملكة. واستقبلت الموانئ السعودية (11.591) سفينة بزيادة (179) سفينة عن عام 2005م. كما تم اصلاح (187) سفينة في مجمع اصلاح السفن في جدة والدمام منها (53) سفينة في مجمع جدة و(134) سفينة في مجمع الدمام الذي أقام ببناء ثلاث سفن أيضاً. وقامت المؤسسة بإعداد برامج تطويرية لتحسين فعالية الموانئ ورفع كفاءتها والطلب على خدماتها من خلال تطوير استخدام تقنية المعلومات وتطوير نظام التفتيش البحري على الشبكة العنكبوتية وتشغيل المشروع السعودي لتبادل المعلومات إلكترونياً، وربط مركز المؤسسة بجميع الموانئ بواسطة شبكة حاسب آلي داخلية إضافة إلى تحديث المعدات ومنح القطاع الخاص المزيد من الفرص الاستثمارية في الموانئ.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أنا من نجد يكفيني هواها *** ويبري علتي شربي لماها

dreamnagd
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام

ذكر
عدد الرسائل : 19857
العمر : 49
مكان الإقامة : الرياض - نجد - وسط الجزيرة العربية
الوظيفة : أعمال حرة
الاهتمامات : الانترنت
نقاط : 241
تاريخ التسجيل : 19/05/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nagd.activebb.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى