نجــــــــــــــــــــــــــــــــــــد

الأخبار السيئة تؤدي إلى ضعف الدولار الأمريكي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الأخبار السيئة تؤدي إلى ضعف الدولار الأمريكي

مُساهمة من طرف dreamnagd في الخميس يناير 03, 2008 2:13 pm

الأخبار السيئة تؤدي إلى ضعف
الدولار الأمريكي

استمر الدولار الأمريكي في ضعفه بعد الإعلان عن البيانات الأمريكية، حيث تراجع مؤشر الإعلانات عن طلب وظائف من 22إلى 21لشهر نوفمبر، وتراجعت مبيعات المنازل الجديدة إلى أدنى مستوى لها خلال 12عاماً. وبالتالي، تلاشى أي أمل بتعافي القطاع العقاري الأمريكي بعد أن صدر هذا التقرير الخاص بالمنازل والذي يشير انخفاضه إلى نقص المشترين في السوق، حيث ينتظر أصحاب المنازل المتوقعين في الوقت الحالي وهو أمر ليس جيدا أبداً للسوق الذي يحتاج بشدة إلى مشترين.

ومن الجدير بالإشارة هنا أن متوسط سعر أي منزل جديد في الولايات المتحدة ارتفع إلى 10.000دولار أمريكي. ولا تزال هذه البيانات تدل على أن التباطؤ في السوق العقاري الأمريكي لم ينته بعد. كما تم الإعلان أيضاً عن مؤشر مديري المشتريات من شيكاغو، وعلى الرغم من تجاوزه للاتجاه الذي تتخذه تقارير القطاع الصناعي الأخرى وذلك بارتفاعه من 52.9إلى 56.6، إلا أن الدولار الأمريكي فشل في التحرك بعد دقائق مع الإعلان عن هذا المؤشر، حيث كان تركيز التجار متوقفا على مبيعات المنازل الجديدة.

أغلقت أسواق السندات في وقت مبكر من يوم الاثنين وأيضا أغلقت جميع الأسواق المالية يوم الثلاثاء. ولكن هذا لا يعني أن هذا السوق لن يكون به تذبذب في حركة الأسعار. بل سيكون من المفاجئ ألا يحدث ذلك؛ حيث سيكون لدينا الكثير من البيانات الأمريكية والتي تتضمن مبيعات المناول القائمة ومؤشر ISM بقطاع الخدمات والقطاع الصناعي وتقرير التوظيف بغير القطاع الزراعي. من المتوقع تدهور أوضاع سوق العمل الأمريكي بسبب ارتفاع معدلات الشكاوى من البطالة وتراجع مؤشر التوظيف التابع لمؤشر مديري المشتريات من شيكاغو ومؤشر التوظيف التابع لمؤشر فيلادلفيا الفيدرالي.


استمرار اليورو في ارتفاعه

متجاوزاً مستوى

1.47ليوم التداول السادس على التوالي، يمتد اليورو في ارتفاعه أمام الدولار الأمريكي. تستمر البيانات الاقتصادية الأوروبية في قوتها، حيث جاء الإنتاج المحلي الإجمالي الفرنسي للربع الثالث بارتفاع من 0.7% إلى 0.8%. وجاء مؤشر مديري المشتريات لمبيعات التجزئة من منطقة اليورو لشهر ديسمبر بقراءة قوية على الرغم من الانخفاض الحاد لآخر تقرير من تقارير مبيعات التجزئة. ولم يتخل أعضاء البنك المركزي الأوروبي عن تعليقاتهم التي تشوبها نغمة تفضيل رفع سعر الفائدة. وكان العضو "ستارك" هو آخر أعضاء البنك المركزي الذي يذكر التجار بالمخاطر التضخمية التي تواجهها المنطقة. وحذر بأنه على الرغم من استعداد التضخم للتراجع خلال العام القادم، إلا أن الضغوط المستمرة بارتفاع أسعار السلع تزيد من المخاطر التضخمية. والرسالة التي يرغب البنك المركزي في توصيلها للسوق هي أنه إذا ارتفع التضخم للأعلى، فلن يتردد البنك المركزي في رفع سعر الفائدة. وقد تكون هذه التعليقات عبارة عن رد فعل للبيانات التمهيدية الخاصة بأسعار المستهلك الألماني لشهر ديسمبر. فعلى عكس توقعات السوق، لم يرتفع مؤشر مديري المشتريات هذا الشهر. في الوقت ذاته، اكتسب الفرنك السويسري قوة على كافة القطاعات على الرغم من ضعف البيانات الاقتصادية. ولن تغير هذه البيانات خطط البنك المركزي السويسري برفع سعر الفائدة. في الأسبوع القادم، تتضمن التقارير الهامة من منطقة اليورو كلاً من مؤشر مديري المشتريات الصناعي من منطقة اليورو ومعدل البطالة الألمانية. ومن المتوقع أن يكون كلا التقريرين سلبيين لليورو. ومن ناحية أخرى، سوف تعلن سويسرا عن مؤشر مديري المشتريات بالقطاع الصناعي ومؤشر أسعار المستهلك.

الباوند البريطاني يتراجع إلى أدنى مستوى قياسي له أمام اليورو

تراجع الباوند البريطاني إلى أدنى مستوى قياسي له أمام اليورو. ففي منتصف الشهر أعلن علن البنك البريطاني عن محضر اجتماعه الذي حمل لهجة تميل إلى قطع سعر الفائدة أكثر مما كان السوق يتوقع، والباوند، ومن ذلك الحين والباوند يتخذ طريق الانخفاض أمام اليورو والفرنك. وخلال الأربع أشهر السابقة، ازدات حيوية اليورو/ باوند والذي كان معتداً على التداول داخل مدى محصور. ويعتبر هذا هو تأثير أسعار الفائدة على العملات لأن السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي والبنك البريطاني أصبحتا هما المحركتين الأساسيتين لقوة اليورو/ باوند. وفي صباح اليوم، تم الإعلان عن نتيجة تقرير أسعار المنازل البريطانية. من "ناشون وايد". وعلى الرغم من ضعف الباوند على كافة القطاعات، لم تبدأ عمليات البيع المكثفة بالانخفاض في أسعار المنازل البريطانية. فقد تراجع متوسط سعر المنزل في بريطانيا الآن إلى أدنى مستوياته منذ عام 2006.يعتبر القطاع العقاري مشكلة كبيرة للاقتصاد البريطاني ونتوقع أن يبقى التركيز عليه الأسبوع القادم، حيث سيتم الإعلان عن الموافقات على قروض الرهن العقاري ومؤشر مديري المشتريات بقطاع الإنشاءات. وبالإضافة إلى ذلك، نتوقع الإعلان عن مؤشر مديري المشتريات بقطاع الخدمات والقطاع الصناعي.

تراجع أزواج الين الياباني بسبب تراجع داو عن ارتفاعاته المبكرة

كانت أزواج الين الجانبية وصفقات الشراء بالاقتراض أكثر ضعفاً اليوم حيث تراجع مؤشر داو عن ارتفاعاته التي حققها في وقت مبكر من صباح اليوم. استمرت الأسهم في المعاناة بسبب المشاكل في السوق العقاري والقلق بشأن التوترات في باكستان. هناك الكثير من البيانات الاقتصادية التي تم الإعلان عنها الليلة الماضية، وقد كانت إيجابية أكثر منها سلبية للين الياباني. فقد جاء مؤشر مديري المشتريات الياباني باستثناء الغذاء والطاقة بقراءة أقوى من التوقعات، وكذلك الأمر بالنسبة لمعدل البطالة ومبيعات التجزئة. أما الإنتاج الصناعي ومعدلات الأجور فقد تراجعا إلى ما يقل عن التوقعات .كان الجزء السلبي الوحيد من البيانات للين الياباني هو تقرير الإنتاج الصناعي. وفي الأسبوع القادم، نتوقع أن يستمر داو في قيادة حركة الين الياباني حيث لا يوجد بيانات يابانية.

@ محلل مالي

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أنا من نجد يكفيني هواها *** ويبري علتي شربي لماها

dreamnagd
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام
المراقــــــــب العـــــــــــــــــــــام

ذكر
عدد الرسائل : 19857
العمر : 49
مكان الإقامة : الرياض - نجد - وسط الجزيرة العربية
الوظيفة : أعمال حرة
الاهتمامات : الانترنت
نقاط : 241
تاريخ التسجيل : 19/05/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nagd.activebb.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى